EN
  • تاريخ النشر: 07 مارس, 2009

تقارير قوية تؤكد استمراره في إيطاليا بيكام يضحي بأموال جالاكسي للبقاء في ميلان

بيكام يقترب من البقاء مع ميلان

بيكام يقترب من البقاء مع ميلان

شكلت رغبة الإنجليزي ديفيد بيكام في تمديد فترة بقائه ضمن صفوف آي سي ميلان الإيطالي المعار إليه من نادي لوس آنجليس جالاكسي الأمريكي أمرا ملحا لدى اللاعب، صاحب الشعبية الجماهيرية الكبيرة في جميع أرجاء العالم، لدرجة أنه مستعد للتضحية بالكثير من أجل الاستمرار وسط المنافسات الأوروبية في السنوات الأخيرة من حياته داخل الملاعب.

شكلت رغبة الإنجليزي ديفيد بيكام في تمديد فترة بقائه ضمن صفوف آي سي ميلان الإيطالي المعار إليه من نادي لوس آنجليس جالاكسي الأمريكي أمرا ملحا لدى اللاعب، صاحب الشعبية الجماهيرية الكبيرة في جميع أرجاء العالم، لدرجة أنه مستعد للتضحية بالكثير من أجل الاستمرار وسط المنافسات الأوروبية في السنوات الأخيرة من حياته داخل الملاعب.

وقال أدريانو جالياني نائب رئيس ميلان "الروسونيري" -خلال حديثه لقناة النادي التلفزيونية- "بيكام من اللاعبين القلائل الذين عبروا عن رغبتهم للبقاء في صفوف ميلان بطرق عملية بخلاف كثير يكتفون فقط بالتصريحات الإعلامية والأحاديث على صفحات الجرائد والمجلات".

وأضاف جالياني مادحا النجم الإنجليزي: "بيكام ضحى بالكثير من الأموال التي يحصل عليها مقابل لعبه مع جالاكسي عندما أعلن رغبته الشخصية بالبقاء مع ميلان والدفاع عن ألوانه، ورغم أن النتائج النهائية للمفاوضات مع النادي الأمريكي لتمديد تعاقده معنا لم تُعرف بعد، إلا أن الساعات المقبلة ستحمل وضع الكلمة الأخيرة بشأن مصير بيكام".

وكان بيكام انتقل لصفوف ميلان على سبيل الإعارة لمدة ثلاثة شهور فقط منذ يناير/كانون الثاني حتى الـ9 من مارس/آذار، على أن يعود مجددا لنادي جالاكسي ليلعب في صفوف الفريق مع انطلاق الموسم الجديد للدوري الأمريكي، ولكن تألق اللاعب مع الروسونيري وشعوره بالحنين للمنافسات الأوروبية دفعاه للإعلان عن رغبته في البقاء في إيطاليا وإقناع زوجته فيكتوريا بهذا الأمر.

ويتبقى ساعات قليلة على الموعد المحدد لعودة بيكام لجلاكسي والرحيل من ميلان، فيما نشرت وسائل الإعلام الإيطالية والإنجليزية تقارير تشير إلى بقاء بيكام في إيطاليا، إلا أن جماهير الروسونيري تنتظر تأكيدا رسميا على هذا الخبر.

يذكر أن بيكام تعرض لحملة انتقادات كبيرة عند الإعلان عن انتقاله لجالاكسي في موسم 2007/20087، راحلا من ريال مدريد الإسباني في صفقة انتقال حر، وتم وصفه بأنه الباحث عن الأموال وأضواء الشهرة والحملات التجارية الضخمة.

وجاء ابتعاده عن صفوف المنتخب الإنجليزي لفترة؛ نظرا لانخفاض مستوى كرة القدم في الولايات المتحدة ليكون مبررا في رغبته باللعب على سبيل الإعارة لميلان، ثم تمسكه بالبقاء وعدم العودة لأمريكا.