EN
  • تاريخ النشر: 30 أبريل, 2009

رئيس ميلان يواصل مغامراته في العقد الثامن بيرلسكوني يلهث وراء مراهقة إيطالية عمرها 18 عاما

بيرلسكوني تفجر الخلاف مع زوجته

بيرلسكوني تفجر الخلاف مع زوجته

شعرت فيرونيكا لاريو -زوجة رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو بيرلسكوني، ورئيس نادي ميلان الإيطالي- بالحرج الشديد، عندما نشرت الصحف الإيطالية صورا لعيد ميلاد فتاة مراهقة تبلغ من العمر 18 عاما تدعي ناعومي ليتيسيا، ومنحها بيرلسكوني "عقدا مرصعا بالذهب" هدية لعيد ميلادها.

شعرت فيرونيكا لاريو -زوجة رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو بيرلسكوني، ورئيس نادي ميلان الإيطالي- بالحرج الشديد، عندما نشرت الصحف الإيطالية صورا لعيد ميلاد فتاة مراهقة تبلغ من العمر 18 عاما تدعي ناعومي ليتيسيا، ومنحها بيرلسكوني "عقدا مرصعا بالذهب" هدية لعيد ميلادها.

واضطرت زوجة بيرلسكوني أن تبعث برسالة إلى وكالة الأنباء الإيطالية "أنسا" تعرب فيها عن خيبة أملها في زوجها الذي أصر على حضور الحفلة، رغم أنه لا يحضر حفلات أبنائه الذين هم في نفس عمر الفتاة.

ونقلت صحيفة "موريرو ديلو سبورت الإيطالية" تصريحات فيرونيكا قائلة: "إنه شيء مخجل أن يقحم رئيس ميلان نفسه في مثل تلك الحفلات، رغم أنه لا يحضر حفلات أبنائنا" مشيرة إلى أن زوجها اعتاد على تلك الأفعال منذ زمن، "ولا أقول سوى أنه كلام فارغ وشيء من الخزي والعار".

وكان بيرلسكوني -رئيس نادي ميلان حضر حفل الفتاة المراهقة، والذي اكتظ بالمراهقات، في إحدى الفيلات الفاخرة قرب الطريق الدائري بمدينة نابولي، مؤكدا أنه يبحث عن وجوه جديدة لحملته الانتخابية التي يخوضها بالبرلمان الأوربي في شهر يونيو المقبل.

أضاف أن هذه الفتاة هي ابنة أحد رجال الأعمال المقربين منه، لكن الصحف الإيطالية أبرزت مدى السعادة التي كان عليها بيرلسكوني، كلما اقتربت منه الفتاة، التي حصلت على عقد مرصع بالذهب مع توقيع حار من رئيس ميلان.

ويبلغ بيرلسكوني من العمر 72 عاما وله ثلاثة أبناء، وفي مقابلة مع الصحف الإيطالية قالت لتيسيا: 'لقد كانت مفاجأة جميلة لرؤية بيرلسكوني خلال الحفل".

على الجانب الآخر واصلت فيرونيكا ثورتها ضد بيرلسكوني قائلة: إن ما حدث أمر سخيف بحق، وقالت في سخرية أن زوجها يخطط للحصول على نماذج من الفتيات، لكنه ربما يبحث عن "سيقان طويلة ونجوم تلفزيون لترشيح نفسه في البرلمان الأوروبي".

يذكر أن تلك هي المرة الثانية التي تقوم فيها فيرونيكا بإلقاء بيان رسمي ضد زوجها بصورة علنية، فقبل عامين طالبته بتقديم اعتذار رسمي عما أشيع بأنه وعد إحدى الممثلات بأنه ينوي الزواج منها، لكن المشكلة تكمن في أنه متزوج، ثم قالت أنباء أخرى أنه قضى وقتا طويلا مع واحدة أخرى بعيدا عن أعين الناس.