EN
  • تاريخ النشر: 05 يناير, 2012

بيترهانسل بطل المرحلة الرابعة لرالي داكار

الفرنسي ستيفان بيترهانسل

الفرنسي ستيفان بيترهانسل

الفرنسي ستيفان بيترهانسل "ميني" يفوز بالمرحلة الرابعة من سباق رالي داكار 2012 للسيارات، التي أقيمت بين مدينتي سان خوان وتشيليثيتو الأرجنتينيتين، ليقفز إلى صدارة الترتيب العام.

  • تاريخ النشر: 05 يناير, 2012

بيترهانسل بطل المرحلة الرابعة لرالي داكار

فاز الفرنسي ستيفان بيترهانسل "ميني" بالمرحلة الرابعة من سباق رالي داكار 2012 للسيارات، التي أقيمت بين مدينتي سان خوان وتشيليثيتو الأرجنتينيتين، ليقفز إلى صدارة الترتيب العام.

وجاء في المركز الثاني بهذه المرحلة الأرجنتيني أورلي تيرانوفا سائق تويوتا، الذي كان مفاجأة السباق، ليحقق أفضل نتيجة لسائق من بلاده في هذه الفئة عبر تاريخ السباق.

كان بيترهانسل موفقا تماما اليوم، حيث أنهى المرحلة في ثلاث ساعات و49 دقيقة و55 ثانية، وتفوق بفارق خمس دقائق و19 ثانية على تيرانوفا، وست دقائق و42 ثانية على صاحب المركز الثالث الجنوب إفريقي جينيل دي فيليرز سائق تويوتا.

وجاء في المركز الرابع الإسباني ناني روما (ميني) ثم البولندي كريستوف هولوفشيس (ميني) في المركز الخامس، ليتخلى الأخير عن صدارة الترتيب العام التي كان يحتلها حتى أمس.

ولم يكن حامل اللقب القطري ناصر العطية موفقا، حيث أنهى السباق في المركز السادس عشر، بفارق 26 دقيقة و51 ثانية عن بيترهانسل.

ويتصدر الفرنسي، بطل داكار ست مرات في فئة الدراجات النارية وثلاث في فئة السيارات، الترتيب العام بفارق خمس دقائق و41 ثانية عن دي فيليرز، فيما يأتي روما في المركز الثالث على بعد ست دقائق و44 ثانية من بيترهانسل، ليتراجع هولوفشيس إلى المركز الرابع.

وتقلصت فرص العطية كثيرا في الاحتفاظ بلقبه، حيث بات يحتل المركز السابع في الترتيب العام، بفارق 30 دقيقة و44 ثانية عن صاحب الصدارة.

وفي فئة الدراجات النارية، عوض الإسباني مارك كوما سائق فريق "كيه تي إم" الأداء المخيب للآمال الذي قدمه أمس الثلاثاء، حيث فاز اليوم بالمرحلة الرابعة من سباق رالي داكار 2012 للدراجات النارية، الذي أقيم بين مدينتي سان خوان وتشيليثيتو الأرجنتينيتين.

جاء في المركز الثاني لهذه المرحلة الفرنسي سيريل ديبريه، سائق الفريق نفسه، الذي احتفظ بصدارة الترتيب العام، على الرغم من أن الإسباني قد اقترب منه كثيرا.

وأنهى كوما -حامل لقب رالي داكار العام الماضي- السباق في أربع ساعات و16 دقيقة و43 ثانية، متقدما بفارق دقيقتين وثانيتين عن ديبريه، ويبدو هذان السائقان الأقرب للفوز بالنسخة الحالية للسباق، بعد أن تناوبا الفوز في النسخ الست الماضية لرالي داكار.

وفي الترتيب العام، يتصدر ديبريه بسبع ساعات و31 دقيقة و42 ثانية، متقدما على كوما بفارق 10 دقائق و12 ثانية.

لكن الفوز اليوم كان بمثابة "الثأر" للإسباني بعد أن عاش "ثلاثاء أسودعندما أخطأ وجهته في مفترق طرق، ليفقد 13 دقيقة في صراعه مع ديبريه.

وعاد السائقان الإسباني والفرنسي إلى إظهار تفوقهما مقارنة ببقية المتسابقين في مرحلة اليوم، بعد وصول الهولندي فرانس فيرهويفن صاحب المركز الثالث متأخرا بفارق ثماني دقائق و26 ثانية عن المتصدر.

واحتل المراكز من الرابع إلى السادس على الترتيب، البرتغالي إيلدر رودريجيس سائق ياماها ومواطنه باولو كونكالفيش سائق أوسكفارنا والإسباني خوان جارسيا بيدريرو سائق "كي تي إم".

ولا يزال الفرنسي ديفيد كاستيو سائق ياماها في المركز الثالث للترتيب العام، بفارق 17 دقيقة و16 ثانية عن المتصدر.