EN
  • تاريخ النشر: 14 مارس, 2009

الأندية الأوروبية تطارد المغاربة بوردو يتمسك بالشماخ.. ورينجرز يطارد باها

تألق الشماخ لفت له الأنظار

تألق الشماخ لفت له الأنظار

واصلت الأندية الأوروبية المختلفة اهتمامها بضم اللاعبين المغاربة؛ حيث ما زال مروان الشماخ نجم بوردو الفرنسي مطلبا أساسيا للجميع، فيما يسعى رينجرز الاسكتلندي وأوكسير الفرنسي لضم المغربيين نبيل باها وطارق السكيتوي.

واصلت الأندية الأوروبية المختلفة اهتمامها بضم اللاعبين المغاربة؛ حيث ما زال مروان الشماخ نجم بوردو الفرنسي مطلبا أساسيا للجميع، فيما يسعى رينجرز الاسكتلندي وأوكسير الفرنسي لضم المغربيين نبيل باها وطارق السكيتوي.

وفي ظل العروض المستمرة التي تطارد الشماخ خرج نادي بوردو عن صمته، وأكد تمسكه بمهاجمه الدولي المغربي، ومجدّدا رفضه الاستغناء عن اللاعب لأي فريق آخر، نظرا لحاجة الفريق لجهوده في الفترة المقبلة.

وجاء الرفض هذه المرة على لسان لوران بلان المدير الفني لبوردو، الذي أكد أن الشماخ سيبقى مع الفريق خلال الموسم المقبل، مشددا على أن مسألة انتقاله غير قابلة للنقاش مطلقا، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "المساء" المغربية اليوم السبت.

وأوضح بلان أن الشماخ أحد العناصر الأساسية في تشكيلة بوردو ولا يمكن تعويضه بسهولة، خاصة أن الفريق ينتظره الموسم المقبل بطولات مهمة، سواء على الصعيد المحلي أم المنافسات الأوروبية.

وينافس بوردو للحصول على لقب الدوري الفرنسي هذا الموسم مع ليون المتصدر وباريس سان جيرمان ومرسيليا وتولوز، ويحتل بوردو المركز الخامس برصيد 47 بفارق 6 نقاط عن ليون المتصدر.

وكان الشماخ قد أبدى الأسبوع الماضي رغبته في ترك بوردو مع نهاية الموسم، والالتحاق بالدوري الإنجليزي؛ حيث يسعى عدد من الأندية لضمه إلى صفوفها، خاصة ناديي توتنهام وأرسنال.

يشار إلى أن الشماخ -25 عاما- يلعب لبوردو منذ سبعة مواسم، ولم يسبق له أن خاض تجربة احترافية في أية أندية أخرى.

وخاض النجم المغرب مع بوردو هذا الموسم 23 مباراة في الدوري الفرنسي سجل خلالها 8 أهداف.

وأما نبيل باها لاعب ملقا الإسباني، فقد أبد أكثر من نادٍ رغبته لضمه، وكان آخرهم جلاسكو رينجرز الاسكتلندي، الذي أبدى استعدادا كبيرا لشراء اللاعب بداية من الموسم المقبل.

وأرسل النادي الاسكتلندي -الذي يلعب له الدولي الجزائري مجيد بوقرة- مراقبين عنه لمعاينة باها في المباراة التي جمعت ناديه ملقا بنظيره خيتافي برسم الدورة السادسة والعشرين من الدوري الإسباني الممتاز، والتي انتهت بفوز ملقا بهدفين لهدف.

ودخل رينجرز في صراع مع أندية تورينو الإيطالي وهوفنهايم ظاهرة الدوري الألماني الممتاز، ومارسيليا الفرنسي، التي أبدت هي الأخرى رغبتها في شراء النجم المغربي.

ويطالب ملقا بمبلغ 4.5 ملايين يورو للاستغناء عن باها، هداف الفريق برصيد تسعة أهداف، آخرها هدفه أمام خيتافي الأسبوع الماضي.

وفيما يخض السكيتوي لاعب بورتو البرتغالي، فقد أبدى نادي أوكسير الفرنسي رغبة شديدة في التعاقد معه بداية من الموسم الجديد، وذلك بعد نهاية عقده مع ناديه البرتغالي.

وقد سعي أوكسير إلى ضم السكتيوي خلال الانتقالات الشتوية، إلا أن ظروف الإصابة حالت دون ذلك، إلا أنه تماثل مؤخرا للشفاء واستعاد جزءا كبيرا من عافيته الكروية خلال مباريات بورتو الأخيرة.

ولم يكن بوردو النادي الوحيد الذي أبدى استعداده لضم السكيتوي؛ حيث أجرى نادي مرسيليا اتصالات لمحاولة معرفة رغبة اللاعب في الانتقال للدوري الفرنسي لكنها لم تكن جدية.

ويعتبر أوكسير الأقرب لضم السكيتوي في حال عدم تجديد تعاقده مع بورتو، خاصة أنه استهل مشواره الاحترافي فيه قادما إليه من فريقه الأم المغرب الفاسي.