EN
  • تاريخ النشر: 26 يوليو, 2009

بعد فوزه بسهولة على جانجون بوردو الشماخ "سوبر" فرنسا للمرة الثانية على التوالي

نجوم بوردو يحتفلون بكأس السوبر

نجوم بوردو يحتفلون بكأس السوبر

فاز نادي بوردو الفرنسي بلقب بطل كأس السوبر الفرنسي للمرة الثانية على التوالي بعد فوزه السهل على فريق جانجون المتواضع بهدفين مقابل لا شيء على الاستاد الأوليمبي بكندا .

فاز نادي بوردو الفرنسي بلقب بطل كأس السوبر الفرنسي للمرة الثانية على التوالي بعد فوزه السهل على فريق جانجون المتواضع بهدفين مقابل لا شيء على الاستاد الأوليمبي بكندا .

وأحرز الأرجنتيني فرناندو كافيناجي والبرازيلي فيرناندو مينيجازو هدفي بوردو الذي احتفل نجومه بالفوز بالكأس أمام الجماهير الغفيرة في استاد الأوليمبي.

وتم إقامة مباراة كأس السوبر التي تجمع بين بطل الدوري وبطل الكأس، لأول مرة خارج الأراضي الفرنسية من أجل غزو السوق الدولي الذي سيطرت عليه الكرة الإنجليزية والإيطالية والأسبانية، حيث أقيمت المباراة على بمونتريال في كندا.

ورغم أن الاستاد الأولمبي الذي يتسع لـ55 ألف مشجع والذي صمّمه الفرنسي روجيه تايلبيرت من أجل استضافة دورة الألعاب الصيفية عام 1976، لم يمتلئ عن بكرة أبيه إلا أنه حطم الرقم القياسي للحضور الجماهيري.

وسيطر بوردو حامل لقب الدوري الفرنسي ست مرات من قبل على أغلب فترات المباراة، وتألق النجم المغربي مروان الشماخ في أغلب فترات المباراة.

وصمدت دفاعات جانجون حتى الدقيقة 38 حين مر مارك بلانوس من أحد المدافعين ومرر الكرة إلى بينوا تريموليناس الذي مررها بدوره إلى كافيناجي ليسددها الأخير زاحفة لتمر من جانب الحارس ستيفان تريفيسان وتسكن الشباك.

وفي الوقت بدل الضائع للمباراة حصل جوركوف على ضربة حرة مباشرة خارج منطقة الجزاء ليسددها قوية في القائم البعيد ولكن مينيجازو -الذي شارك في الدقيقة 64- نجح في متابعة الكرة وإسكانها الشباك.