EN
  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2009

"بالون أحمر" يهدي الفوز لسندرلاند على حساب ليفربول بورتسموث "بلحاج ويبدا" يعود للهزائم في إنجلترا

 يبدا فشل في إنقاذ فريقه من خسارة جديدة

يبدا فشل في إنقاذ فريقه من خسارة جديدة

عاد نادي بورتسموث الذي يلعب له الثنائي الجزائري نذير بلحاج وحسين يبدا لهزائمه مجددا في الدوري الإنجليزي بالخسارة أمام ضيفه توتنام هوتسبير بنتيجة (2-1)، فيما تسبب "بالون أحمر" في منح هدف الفوز لسندرلاند على حساب ضيفه ليفربول، وذلك يوم السبت ضمن منافسات الجولة التاسعة من المسابقة الإنجليزية.

  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2009

"بالون أحمر" يهدي الفوز لسندرلاند على حساب ليفربول بورتسموث "بلحاج ويبدا" يعود للهزائم في إنجلترا

عاد نادي بورتسموث الذي يلعب له الثنائي الجزائري نذير بلحاج وحسين يبدا لهزائمه مجددا في الدوري الإنجليزي بالخسارة أمام ضيفه توتنام هوتسبير بنتيجة (2-1)، فيما تسبب "بالون أحمر" في منح هدف الفوز لسندرلاند على حساب ضيفه ليفربول، وذلك يوم السبت ضمن منافسات الجولة التاسعة من المسابقة الإنجليزية.

فيما فقد تشيلسي صدارة الترتيب بعدما خسر أمام مضيفه أستون فيلا (2-1)، في الوقت الذي فاز فيه مانشستر يونايتد بالمركز الأول بفوزه على بولتون بالنتيجة نفسها، وتغلب أرسنال وسط جمهوره على برمنجهام سيتي (3-1).

وبتلك النتيجة تصدر مانشستر يونايتد الترتيب بـ22 نقطة، وجاء تشيلسي ثانيا بفارق نقطة واحدة، وحل توتنام ثالثا بـ19 نقطة، واحتل أرسنال المرتبة الرابعة بـ18 نقطة لكن من 8 جولات فقط.

خسر بورتسموث مباراته الثامنة في الدوري بعدما حقق فوزه الأول في الجولة السابقة أمام ولفرهامبتون، وشارك لاعب الوسط يبدا طوال الـ90 دقيقة أمام توتنام، فيما استمر غياب المدافع بلحاج عن المباريات لأسباب غير معلومة.

سجل هدفي توتنام ليدلي كينج (29)، وجيرماين ديفو (45)، وأحرز لبورتسموث هدفه الوحيد الألماني كيفن برانس بواتنج (59).

وبالانتقال لمباراة سندرلاند وليفربول، جاء هدف الفوز لأصحاب الأرض في الدقيقة الخامسة بواسطة دارين بنت من تسديدة قوية خارج منطقة الجزاء، ولعب ارتطام الكرة في "بالون أحمر" مستقر أمام مرمى ليفربول في تغيير اتجاه الكرة بعدما اصطدمت بالبالون لتسكن شباك الفريق الضيف، وسط اعتراضات من لاعبي ليفربول على صحة الهدف العجيب.

وفي اللقاء الثالث استغل مانشستر يونايتد سقوط تشيلسي ليقفز إلى صدارة ترتيب الدوري الإنجليزي بالفوز وسط جمهوره على بولتون.

بدأ مانشستر بالتسجيل في الدقيقة الخامسة من كرة رفعها الفرنسي باتريس ايفرا من الجهة اليسرى وأكملها مايكل أوين برأسه فارتطمت بفخذي زات نايت، وتحولت إلى شباك الحارس الفنلندي يوسي ياسكيلاينن.

وعزز أصحاب الأرض تقدمهم بعد لعبة مشتركة بدأها في منتصف الملعب الإكوادوري انطونيو فالنسيا إلى أوين ثم إلى القائد جاري نيفيل الذي أعادها إلى فالنسيا فسددها الأخير قذيفة لا ترد استقرت في شباك ياسكيلاينن (34).

قلص بولتون الفارق في الدقيقة 75 بعدما رفع كيفن ديفيس الكرة مرتين من الجهة اليسرى أبعدها الدفاع في الأولى وتابعها في الثانية ماتيو تايلور برأسه في شباك فان دير سار.

وقبلها كان تشيلسي خسر أمام أستون فيلا، واستهل "الزرق" التسجيل بهدف عن طريق الإيفواري ديدييه دروجبا، بتسديدة قوية أطلقها من مسافة بعيدة، فارتطمت بالأرض وخدعت الحارس الأمريكي براد فريدل الذي ارتمى عليها واستقرت في شباكه (16).

إلا أن أستون فيلا تمكن من التعادل من ركنية نفذت من الجهة اليسرى، وتابعها الأيرلندي ريتشارد دان برأسه دون رقابة على يسار حارس تشيلسي التشيكي بيتر تشيك (32).

وفي الشوط الثاني، تمكن أستون فيلا من تسجيل هدف الفوز بنفس سيناريو الأول من ركلة ركنية من الجهة اليسرى إلى أمام المرمى تابعها الويلزي جيمس كولينز بالطريقة ذاتها برأسية محكمة ودون رقابة على يسار تشيك أيضًا (52).

وأسفرت بقية مباريات يوم السبت عن فوز ستوك سيتي على وست هام يونايتد (2-1)، وتعادل إيفرتون مع ولفرهامتون (1-1).