EN
  • تاريخ النشر: 04 أبريل, 2009

بيكنباور يطالب بأقصى عقوبة على "بولدي" بودولوسكي: كنت "مغفلاً" بصفع بالاك على وجهه

بودولوسكي يعترف بخطئه

بودولوسكي يعترف بخطئه

اعترف المهاجم الألماني لوكاس بودولوسكي -مهاجم بايرن ميونيخ- بأنه كان "مغفلاً" حينما صفع قائده مايكل بالاك على وجهه خلال مباراة منتخب بلادهما الأخيرة أمام ويلز ضمن تصفيات كأس العالم 2010.

اعترف المهاجم الألماني لوكاس بودولوسكي -مهاجم بايرن ميونيخ- بأنه كان "مغفلاً" حينما صفع قائده مايكل بالاك على وجهه خلال مباراة منتخب بلادهما الأخيرة أمام ويلز ضمن تصفيات كأس العالم 2010.

وقال بودولوسكي لصحيفة "بيلد" الألمانية اليوم السبت: "أدركت أنني كنت مغفلا بهذا التصرف، للأسف لقد تصرفت بشكل مبالغ فيه".

وقعت المواجهة بين بودولسكي وبالاك في الدقيقة 71 من المباراة التي احتضنها ملعب "ميلينيوم" في كارديف، عندما عبر الثاني عن عدم رضاه عن الطريقة التي يلعب بها زميله في الملعب، ثم دفعه قليلا، فرد "بولدي" بتوجيهه "صفعة خفيفة" لقائده لتحتدم الأمور بينهما وكادت تتطور أكثر، لولا تدخل زميليهما بير ميرتيساكر وفيليب لام وحكم اللقاء.

وأضاف "بولدي": "الواقعة انتهت برمتها، ليس لدي أية مشكلة مع مايكل بالاك، لقد تحدثنا معا وانتهى الأمر".

وكان الاتحاد الألماني لكرة القدم قد قرر عدم فرض أية عقوبة على مهاجم الفريق البافاري، رغم صفعه قائد "المانشافت" وصانع ألعاب تشيلسي الإنجليزي.

وكان القيصر الألماني فرانز بيكنباور قد اعترض على مرور هذه الواقعة مرور الكرام دون توجيه أية عقوبة على بودولوسكي، قائلا: "لو لم يتم فرض عقوبة على بودولوسكي سيؤثر هذا الأمر على الفريق".

وفي محاولة منه لتقليل ردة الفعل المحلية على هذه الواقعة، قرر الاتحاد الألماني تحصيل 5000 يورو من بودولوسكي للمساهمة في صندوق اللعب النظيف الذي يرعاه اللاعب، لكن دون أن يكون هذا المبلغ عقوبة له.