EN
  • تاريخ النشر: 03 ديسمبر, 2010

بن همام: قطر حققت السهل.. ويتبقى الأصعب

بن همام سعيد بفوز بلاده بتنظيم مونديال 2022م

بن همام سعيد بفوز بلاده بتنظيم مونديال 2022م

أكد القطري محمد بن همام العبد الله -رئيس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم- أن ما حققته قطر من خلال نجاحها في نيل شرف استضافة مونديال 2022م كان سهلا، مقارنة مع ما ينتظرها من تحديات كبيرة من الآن وحتى استضافة العرس الكروي بعد 12 عاما.
ونقلت وكالة الأنباء القطرية -عن بن همام- قوله: "أريد -في البداية- أن أهنئ قطر حكومة وشعبا بهذا الإنجاز؛

أكد القطري محمد بن همام العبد الله -رئيس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم- أن ما حققته قطر من خلال نجاحها في نيل شرف استضافة مونديال 2022م كان سهلا، مقارنة مع ما ينتظرها من تحديات كبيرة من الآن وحتى استضافة العرس الكروي بعد 12 عاما.

ونقلت وكالة الأنباء القطرية -عن بن همام- قوله: "أريد -في البداية- أن أهنئ قطر حكومة وشعبا بهذا الإنجاز؛ الذي لم يكن ليتحقق لولا الدعم المطلق من القيادة السياسية وإيمان شعب قطر".

وتابع بن همام، وهو أحد أعضاء اللجنة التنفيذية في الاتحاد الدولي منذ عام 1996م، "أنه فوز مشترك لكل من ساهم في هذا الملف. لقد بذل أعضاء الملف جهودا كبيرة أعطت ثمارها اليوم، من خلال الظفر بتنظيم كأس العالم عام 2022م".

وأضاف "أتوجه بالتهنئة لقطر، لكننا اجتزنا مرحلة سهلة وتنتظرنا مهمة صعبة في السنوات المقبلة؛ لكني واثق من قدراتهم على أن يكونوا عند حسن الظن كما أثبتوا في الماضي".

وتابع "لقد حسمنا شوط المباراة الأول، ويبقى أن ننجح في إنهاء المباراة من خلال إخراج تنظيم كأس العالم بأبهى حلةوأوضح "فرحتي مزدوجة؛ لأن دولتي قطر نالت شرف تنظيم كأس العالم، وأنا أشعر بالفخر، في حين نجحت قارتي في استعادة كأس العالم بعد النسخة الأولى التي أقيمت عام 2002م" في كوريا الجنوبية واليابان.

وعبر بن همام عن الأمل في أن تساهم إقامة كأس العالم في أسيا، وفي قطر تحديدا، في مزيد من تطور الكرة في القارة الأسيوية.