EN
  • تاريخ النشر: 20 ديسمبر, 2010

بن همام يرفض مجاملة أي مرشح لمنصب نائب رئيس الفيفا

بن همام يرفض سياسة المجاملات

بن همام يرفض سياسة المجاملات

أكد محمد بن همام رئيس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم، أن اتحاده لا يفضِّل أو يدعم مرشحًا على حساب آخر لمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي "فيفا" عن قارة أسيا.

  • تاريخ النشر: 20 ديسمبر, 2010

بن همام يرفض مجاملة أي مرشح لمنصب نائب رئيس الفيفا

أكد محمد بن همام رئيس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم، أن اتحاده لا يفضِّل أو يدعم مرشحًا على حساب آخر لمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي "فيفا" عن قارة أسيا.

وجاء تأكيد بن همام خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده يوم الاثنين في ختام زيارته إلى دمشق التي دامت نحو يومين؛ اجتمع خلالها مع المسؤولين الرياضيين السوريين، وردًّا على سؤال لوكالة "فرانس برس" عن موقف الاتحاد الأسيوي من المرشحَيْن الاثنين لهذا المنصب، وهما: الأردني الأمير علي بن الحسين، والكوري الجنوبي تشونج مونج جوون.

وأشار بن همام إلى أن من حق الاتحادات الوطنية الأسيوية اختيار المرشح الذي ترى فيه القدرة على خدمة الكرة الأسيوية.

وأضاف: "نحن في الاتحاد الأسيوي نؤمن بالديمقراطية. ونحن مع أي مرشح تختاره الجمعية العمومية".

وعن موقف قطر بالنسبة إلى هذا الأمر قال: "لقطر مصالحها في التصويت للمرشح المناسب".

وعن الموقف السوري بالنسبة إلى اختيار أحد المتنافسَيْن لمنصب نائب الفيفا، قال فاروق سرية رئيس الاتحاد: "لا بد من دراسة هذا الموضوع والتنسيق؛ لما فيه مصلحة سوريا".

من جهة ثانية، أشار بن همام إلى أنه سيدعم الكرة السورية، وسيوفر لحكامها أجهزة الاتصال الحديثة. وأضاف بصفته رئيسًا لمشروع الهدف أيضًا في الاتحاد الدولي، أنه سيعمل على مساعدة الاتحاد السوري في بناء مقر جديدٍ ومُلَبٍّ.

وهنَّأ بن همام نادي الاتحاد السوري بفوزه ببطولة كأس الاتحاد الأسيوي، وأشاد بزيارة رئيس الجمهورية بشار الأسد إلى مقر نادي الاتحاد وتكريمه اللاعبين: "زيارة السيد الرئيس الأسد وتكريمه لم يكن لنادي الاتحاد فحسب، بل كان تكريمًا وتشريفًا للرياضيين العرب".

ووصف نهائيات كاس الأمم الأسيوية التي ستقام في قطر الشهر القادم بأنها ستكون قفزة نوعية من الناحيتَيْن الفنية والتنظيمية".