EN
  • تاريخ النشر: 18 مارس, 2011

بعد أسابيع من التكهنات والتوقعات بن همام يحسم موقفه.. ويعلن ترشحه لرئاسة الفيفا

حسم رئيس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم محمد بن همام، يوم الجمعة، موقفه عندما أعلن أنه سيرشح نفسه في الانتخابات الجديدة لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفاالتي من المقرر أن تُجرَى في وقت لاحق من العام الجاري.
وأنهى القطري بن همام (61 عامًا) أسابيع من التكهُّنات بشأن ترشحه المحتمل لرئاسة الفيفا، بإبلاغه الصحفيين بقراره في مقر الاتحاد الأسيوي في كوالالمبور.

  • تاريخ النشر: 18 مارس, 2011

بعد أسابيع من التكهنات والتوقعات بن همام يحسم موقفه.. ويعلن ترشحه لرئاسة الفيفا

حسم رئيس الاتحاد الأسيوي لكرة القدم محمد بن همام، يوم الجمعة، موقفه عندما أعلن أنه سيرشح نفسه في الانتخابات الجديدة لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفاالتي من المقرر أن تُجرَى في وقت لاحق من العام الجاري.

وأنهى القطري بن همام (61 عامًا) أسابيع من التكهُّنات بشأن ترشحه المحتمل لرئاسة الفيفا، بإبلاغه الصحفيين بقراره في مقر الاتحاد الأسيوي في كوالالمبور.

وقال بن همام للصحفيين: "بعد تفكير عميق، قررت الترشح في انتخابات رئاسة الفيفا في أول يونيو في مؤتمر الفيفا. شجعتني اللجنة التنفيذية للاتحاد الأسيوي. التغيير ضروري ومطلوب في الفيفا".

وأضاف: "لديَّ الرغبة والتصميم على خدمة الفيفا.. لطالما أوضحت أن تلك المنافسة أمر جيد".

وسيتنافس بلاتر (75 عامًا) الذي يسعى إلى الفوز بفترة رئاسة رابعة في الفيفا ضد بن همام في انتخابات ستستغرق يومين في مؤتمر الفيفا في زيورخ الذي سيبدأ 31 مايو/أيار المقبل.

ويأمل بن همام، الذي بدأ في يناير/كانون الثاني الماضي فترة ثالثة وأخيرة مدتها أربع سنوات رئيسًا للاتحاد الأسيوي؛ أن يصير تاسع رئيس للفيفا وأول أسيوي يرأس الاتحاد الدولي.

واحتفظ القطري بن همام (61 عامًا) بعضوية اللجنة التنفيذية للفيفا على مدار 15 عامًا، وهو يرأس مكتب "الهدف" التابع للفيفا الذي يدعم اتحادات الكرة التي تنتمي إلى عضوية المنظَّمة حول العالم.

وكان بن همام قد صرَّح لصحيفة "جارديان" البريطانية، في 10 مارس/ آذار الجاري، بأنه ينظر في خوض انتخابات رئاسة الفيفا.

وسيتحدى بن همام الرئيس الحالي للفيفا السويسري جوزيف بلاتر الذي سيسعى إلى فترة رابعة في منصبه أثناء الانتخابات التي ستُجرَى في الأول من يونيو/حزيران المقبل.

وكان قد تردد في الفترة الأخيرة أن بن همام بدأ بالفعل في حشد تأييد دول عربية وأسيوية كمرحلة أولى، قبل أن يكثف اتصالاته بحلفائه في أوروبا لدعم هذا الترشح، مستغلاًّ بذلك حالة الاستياء التي سادت أنحاء مختلفة من القارة العجوز بسبب مواقف بلاتر من بعض الملفات الأوروبية التي تقدَّمت لاستضافة بطولتَيْ كأس العالم لعامَيْ 2018 و2022.