EN
  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2011

أكد فخره بإنجاز المركز الثالث بلحاج يهدي الشعب الجزائري برونزية مونديال الأندية

نذير بلحاج لاعب السد

بلحاج تألق في مباراة المركز الثالث

نذير بلحاج المحترف الجزائري بنادي السد القطري يعرب عن سعادته بحصد برونزية كأس العالم العالم للأندية، بعد أن أحرز فريقه المركز الثالث إثر فوزه على نادي كاشيوا الياباني بضربات الترجيح 5-3، مقدما هذا الإنجاز إلى الشعب الجزائري وجمهور السد وقطر.

أعرب نذير بلحاج المحترف الجزائري بنادي السد القطري عن سعادته بحصد برونزية كأس العالم العالم للأندية، بعد أن أحرز فريقه المركز الثالث إثر فوزه على نادي كاشيوا الياباني بضربات الترجيح 5-3، مقدما هذا الإنجاز إلى الشعب الجزائري وجمهور السد وقطر.

وقال بلحاج -في حوار مع صحيفة "الهداف" الجزائرية اليوم الاثنين- إن السبب وراء فخره وسعادته بهذا الفوز هو كونه أول لاعب جزائري يفوز ببرونزية المركز الثالث ويحقق هذا الإنجاز.

وأهدى لاعب السد هذا الإنجاز للشعب الجزائري وإلى جمهور السد وقطر، مشيرا إلى أن مواجهة برشلونة كانت لها طعم خاص، بعد أن واجه أفضل نجوم العالم.

وقاد بلحاج السد إلى الإنجاز الذي حققه من قبل فريق الأهلي المصري، بإنهائه بطولة العالم للأندية في المرتبة الثالثة، وهي نتيجة إيجابية تفتخر بها تشكيلة المدرب الأوروجواياني فوساتي، بدليل أنها اجتازت في الدور الأول نادي الترجي التونسي، قبل أن تنهار في مباراة الدور نصف النهائي أمام بطل أوروبا، نادي برشلونة الإسباني الذي توج بلقب هذه المنافسة، إثر اجتيازه عقبة نادي سونتوس البرازيلي.

وكانت ضربة الترجيح الأخيرة، التي سجلها الجزائري نذير بلحاج، بمثابة ضربة انطلاقة لأفراح السد القطري، الذي تألق خلال الـ90 دقيقة، وساهم بقسط كبير في الهجمات التي قادها فريقه أمام فريق ياباني حاول هو الآخر ترجيح الكفة لصالحه، لكن حارس السد محمد صقر أدى مباراة في القمة.

وبشهادة الجميع، ظهر الظهير الأيسر الجزائري خلال الـ90 دقيقة، بمستوى مقبول، حيث لم يكتفِ بدوره الدفاعي بل ساهم في هجمات فريقه.