EN
  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2009

يخشى تكرار سيناريو مأساة هايسل بلاتيني يتنبأ بكارثة في نهائي أبطال أوروبا

بلاتيني يخشى حدوث كارثة في نهائي أبطال أوروبا

بلاتيني يخشى حدوث كارثة في نهائي أبطال أوروبا

أعرب رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم النجم الفرنسي السابق ميشيل بلاتيني عن قلقه من المصادمات التي يمكن أن تحدث بين الجماهير الإنجليزية والإسبانية في نهائي كأس أبطال أوروبا المقرر إقامته في العاصمة الإيطالية على الملعب الأوليمبي يوم الأربعاء المقبل.

أعرب رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم النجم الفرنسي السابق ميشيل بلاتيني عن قلقه من المصادمات التي يمكن أن تحدث بين الجماهير الإنجليزية والإسبانية في نهائي كأس أبطال أوروبا المقرر إقامته في العاصمة الإيطالية على الملعب الأوليمبي يوم الأربعاء المقبل.

وقال بلاتيني في تصريحات لوكالة "أسوشيتد برس" "أفكر في كل ما يمكن أن يحدث خلال هذا اللقاء فأنا لدي ثقة كبيرة في كل المسؤولين، ولكن يجب أن نفكر في أي أحداث دامية من الممكن أن تحدث بين الجماهير الإسبانية والإنجليزية في هذه المباراة، وسأكون المسؤول في حال وقوع أية ضحية".

وشدد بلاتيني على أهمية تواجد رجال الشرطة الإنجليز والإسبان يوم الإثنين المقبل للاستعداد جيدا للتدفق الجماهيري لمتابعة المباراة النهائية لأبطال أوروبا، ومحاولة تجنب أي حادث ممكن أن يحدث خلال هذا اللقاء.

وطالب بلاتيني المسؤولين في العاصمة الإيطالية بتوخي الحذر خلال هذا اللقاء الذي ستحرص الجماهير على حضوره، خاصة أن الإنجليز تسببوا في كارثة استاد هيسيل في بلجيكا، والتي راح ضحيتها 39 مشجعا بعد مصادمات خلال نهائي أبطال أوروبا بين يوفنتوس وليفربول عام 1985، التي انتهت بفوز اليوفي بهدف دون رد.