EN
  • تاريخ النشر: 27 فبراير, 2009

لابورتا سعيد بصحة قراره برشلونة متمسك ببقاء الأسد الكاميروني إيتو

برشلونة متسمك ببقاء إيتو

برشلونة متسمك ببقاء إيتو

كشف خوان لابورتا رئيس برشلونة الإسباني عن رغبة ناديه في استمرار بقاء المهاجم الكاميروني صامويل إيتو ضمن صفوف الفريق الكتالوني، بتجديد تعاقده الذي ينتهي عام 2010، مشيرا إلى أن جوسيب جوارديولا، أثبت أحقيته لتولي منصب المدير الفني، خلفا للمدرب السابق الهولندي فرانك ريكارد.

كشف خوان لابورتا رئيس برشلونة الإسباني عن رغبة ناديه في استمرار بقاء المهاجم الكاميروني صامويل إيتو ضمن صفوف الفريق الكتالوني، بتجديد تعاقده الذي ينتهي عام 2010، مشيرا إلى أن جوسيب جوارديولا، أثبت أحقيته لتولي منصب المدير الفني، خلفا للمدرب السابق الهولندي فرانك ريكارد.

وقال لابورتا خلال حديثه للتلفزيون الإسباني: "إيتو صاحب شخصية رائعة أثر كثيرا على الفريق بشكل إيجابي، لذا نحن في برشلونة نريد استمرار بقائه معنا، وعندي ثقة في أنه يريد الأمر نفسه وعدم الرحيل لنادٍ آخر".

وأضاف رئيس برشلونة أن إيتو ملتزم بتعاقده مع النادي حتى الآن، فهو على ذمة الفريق حتى عام 2010، إلا أن ما سيحدث بعد ذلك سيتوقف على عدة عوامل أخرى، ولكن أعلم جيدا أن الرغبة موجودة لفتح مفاوضات للتجديد معه، فهذا تأكيد على أننا نُقدر ما قدمه لبرشلونة طوال الفترة الماضية في مختلف البطولات المحلية والأوروبية والدولية.

وكان إيتو على أعتاب الرحيل من نادي برشلونة خلال فترة الانتقالات الصيفية بداية موسم 2008/2009، خاصة بعد قدوم المدرب الحالي جوارديولا، الذي لم يضع المهاجم الكاميروني ضمن حساباته ليفتح باب الرحيل أمامه، ولكن اللاعب الإفريقي بقي في صفوف النادي الكتالوني واستعاد مستواه سريعا متصدرا جدول هدافي الدوري الإسباني برصيد 23 هدفا.

ولم يمنع تألق إيتو مع برشلونة التقارير التي تؤكد رحيله عقب نهاية الموسم الجاري، خاصة أن برشلونة لم يفتح باب المفاوضات لتجديد عقده الذي ينتهي عام 2010، وفي حال بقاء إيتو حتى نهاية تعاقده يصبح من حقه الرحيل إلى أي نادٍ في صفقة انتقال حر دون أن يحصل الفريق الكتالوني على أي مقابل مادي.

وعلى صعيد آخر أبدى لابورتا سعادته بصحة إصراره على الاستعانة بجوارديولا، ليكون مدربا لبرشلونة عقب الاستغناء عن ريكارد قبل نهاية موسم 2007/2008 بسبب تدهور النتائج.

وكانت هناك أصوات تشكك في قدرة جوارديولا على إخراج برشلونة من كبوته لاستعادة البطولات مجددًّا، إلا أن المدرب الجديد أثبت تلك التوقعات، فالفريق متصدر للدوري الإسباني بفارق 7 نقاط عن ريال مدريد الثاني، وتأهل لنصف نهائي كأس إسبانيا، ويلعب في دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا.

وعلق لابورتا على تألق خليفة ريكارد قائلا: "الواقع يشير إلى سعادتنا بوجود جوارديولا على رأس الإدارة الفنية، وحاليا نتصدر ترتيب الدوري الإسباني بفارق كبير، ولكن هذا لا يعني أننا ضمنا اللقب فما زال المشوار طويلا.