EN
  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2011

الفريق يسافر إلى لندن يوم الثلاثاء برشلونة خائف من البركان الأيسلندي قبل نهائي أوروبا

بركان جريمسفوتن الأيسلندي يقلق برشلونة

بركان جريمسفوتن الأيسلندي يقلق برشلونة

قرر نادي برشلونة الإسباني السفر إلى العاصمة الإنجليزية لندن يوم الثلاثاء وقبل الموعد بـ48 ساعة، استعدادا لخوض نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعد أربعة أيام على ملعب "ويمبلي" ضد مانشستر يونايتد الإنجليزي، بسبب سحابة الرماد المنبعثة من بركان جريمسفوتن الأيسلندي.

قرر نادي برشلونة الإسباني السفر إلى العاصمة الإنجليزية لندن يوم الثلاثاء وقبل الموعد بـ48 ساعة، استعدادا لخوض نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعد أربعة أيام على ملعب "ويمبلي" ضد مانشستر يونايتد الإنجليزي، بسبب سحابة الرماد المنبعثة من بركان جريمسفوتن الأيسلندي.

وقال متحدث باسم النادي الكاتالوني قبل اتخاذ قرار السفر مبكرا: "لدينا عدة خيارات، واحد منها تغيير موعد الرحلة، لكننا ننتظر المزيد من المعلومات عن الحالة المستجدة".

وكان مدرب الفريق جوسيب جوارديولا صرح أنه ينتظر بيان الاتحاد الأوروبي: "إذا قالوا إنه لا يمكننا تحمل المخاطر، سنتحرك بعد ظهر الثلاثاء، إذا قالوا إن الوضع سيكون هادئا، سنعتمد البرنامج المقرر مسبقا يوم الخميس.

كما ذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكاتالونية أن النادي قد يسافر عبر القطار لخوض المباراة المنتظرة.

وكانت شركة بريتش إيرويز أعلنت مساء الاثنين أنها أوقفت مؤقتا رحلاتها بين لندن واسكتلندا بسبب كمية كبيرة من الرماد المنبعثة من بركان جريمسفوتن الأيسلندي.

وواصل بركان جريمسفوتن الأيسلندي الاثنين قذف سحابة كثيفة من الرماد، ولو أن نشاطه تراجع بالنسبة لصباح الأحد، مثيرا مخاوف في أوروبا الغربية من تكرار الفوضى العارمة التي أثارها بركان إيافيول قبل عامٍ في حركة الملاحة الجوية.

ويريد برشلونة تفادي ما حصل معه الموسم الماضي، عندما قطع مسافة 1000 كلم برا إلى ميلانو لمواجهة إنتر ميلان الإيطالي في نصف النهائي بسبب سحابة بركانية أخرى، حيث خسر 1-3.