EN
  • تاريخ النشر: 14 سبتمبر, 2010

التهديد باتخاذ الإجراءات القانونية بايرن ميونيخ يكرر مطالبته بالتعويض عن إصابة روبين

تجدد مطالب البايرن بتعويض عن إصابة روبين

تجدد مطالب البايرن بتعويض عن إصابة روبين

أكد كارل هاينز رومينيجه، رئيس مجلس إدارة نادي بايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم، أن ناديه يسعى للحصول على عدة ملايين من اتحاد الكرة الهولندي كتعويض عن إصابة نجم الفريق أريين روبين التي يعاني منها حاليا بسبب مشاركته مع منتخب هولندا في مباريات بطولة كأس العالم بجنوب إفريقيا هذا الصيف.

  • تاريخ النشر: 14 سبتمبر, 2010

التهديد باتخاذ الإجراءات القانونية بايرن ميونيخ يكرر مطالبته بالتعويض عن إصابة روبين

أكد كارل هاينز رومينيجه، رئيس مجلس إدارة نادي بايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم، أن ناديه يسعى للحصول على عدة ملايين من اتحاد الكرة الهولندي كتعويض عن إصابة نجم الفريق أريين روبين التي يعاني منها حاليا بسبب مشاركته مع منتخب هولندا في مباريات بطولة كأس العالم بجنوب إفريقيا هذا الصيف.

وكرر رومينيجه في مقابلة له مع التلفزيون البافاري تهديده بمقاضاة اتحاد الكرة الهولندي وطبيب منتخب البلاد الأول إذا لم تنفذ مطالب النادي الألماني.

ويسعى ميونيخ للحصول على تعويض بعد ترجيح ابتعاد روبين عن صفوف الفريق إلى نهاية العام الجاري لإصابته بتهتك في إحدى عضلات الفخذ، وكان اللاعب قد تعرض للإصابة في البداية خلال إحدى المباريات الودية لهولندا استعدادا لكأس العالم هذا الصيف، ولكن بايرن يؤكد أن الإصابة تفاقمت بسبب مشاركة اللاعب لاحقا في مباريات بلاده بنهائيات جنوب إفريقيا.

وقال رومينيجه: "لم تكن هذه الإصابة تعني المجازفة وحسب فقد بالغوا كثيرا باصطحاب اللاعب معهم إلى كأس العالم في هذه الظروف".

وأضاف: "إننا نتحدث عن مبلغ يتكون من سبعة أرقام كتعويض شامل لما حدث" رافضا تحديد المبلغ الذي يطالب به بايرن.

وكان الطرفان قد التقيا معا للمرة الأولى يوم السبت الماضي للتحدث عن هذا الأمر، ولكن المحادثات تأجلت، وأكد رومينيجه أن روبين لم يقترف أي خطأ لأن كل لاعب يريد المشاركة في كأس العالم، ولكنه أشار إلى أن ناديه ما زال يريد حلا مرضيا.

وقال رومينيجه: "إذا لم نتوصل إلى حل عادل مع الهولنديين فلن نجد بديلا عن اتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم وضد الطبيب".

وكان جوزيف بلاتر، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) قد أعلن أن الفيفا دفع 40 مليون يورو (31.5 مليون دولار) للاتحادات الوطنية للعبة لتمكين هذه الاتحادات والأندية من التأمين على لاعبيهم ضد الإصابات المتعلقة ببطولة كأس العالم.