EN
  • تاريخ النشر: 03 أغسطس, 2011

بالاك متمسك برفض الاعتزال الدولي أمام البرازيل

مايكل بالاك

مايكل بالاك

يبدو أن النجم الألماني الشهير مايكل بالاك لم يعدل عن رأيه في اللحظات الأخيرة؛ ما يعني أن المباراة الودية للمنتخب الألماني أمام نظيره البرازيلي الأسبوع المقبل لن تكون مباراة الوداع على المستوى الدولي، بالنسبة للقائد السابق للفريق، ولكنها ستكون اختبارا جديدا للمواهب الشابة.

يبدو أن النجم الألماني الشهير مايكل بالاك لم يعدل عن رأيه في اللحظات الأخيرة؛ ما يعني أن المباراة الودية للمنتخب الألماني أمام نظيره البرازيلي الأسبوع المقبل لن تكون مباراة الوداع على المستوى الدولي، بالنسبة للقائد السابق للفريق، ولكنها ستكون اختبارا جديدا للمواهب الشابة.

وكان يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني، الذي سيكشف عن قائمة المنتخب الألماني غدا الخميس، عرض على بالاك فرصة المشاركة في مباراته الدولية الـ99 والأخيرة أمام البرازيل في العاشر من أغسطس/آب الجاري.

ولكن بالاك صاحب الـ34 عاما رفض منحة لوف؛ التي جاءت بشكل يشير إلى أن قرار اعتزاله اللعب الدولي جاء عبر المدرب وليس عبر اللاعب نفسه.

وقال لوف والاتحاد الألماني لكرة القدم: إن بالاك تم إخباره في مارس/آذار الماضي بأن مسيرته مع المنتخب الألماني انتهت، وأنهم أعلنوا عن هذا القرار بعد شهرين، بعد أن تعذر الوصول إلى بالاك.

وأوضح بالاك أن لوف لم تصدر منه أية إشارة في مارس/آذار بشأن أنه لم يعد مرغوبا فيه، وأكد أنه تم الاتفاق على أن يعلن اعتزاله اللعب الدولي في فترة توقف الموسم.