EN
  • تاريخ النشر: 16 يناير, 2009

مالديني يحذر من خسارة لاعب مهم باتو إلى كاكا: لا ترحل من ميلان

غموض حول بقاء أو رحيل كاكا من ميلان

غموض حول بقاء أو رحيل كاكا من ميلان

طلب البرازيلي أليكساندرو باتو مهاجم ميلان الإيطالي من مواطنه ريكاردو كاكا البقاء في صفوف الـ"روسونيريوعدم الموافقة على عرض الـ161 مليون دولار المقدم من إدارة مانشستر سيتي الإنجليزي.

طلب البرازيلي أليكساندرو باتو مهاجم ميلان الإيطالي من مواطنه ريكاردو كاكا البقاء في صفوف الـ"روسونيريوعدم الموافقة على عرض الـ161 مليون دولار المقدم من إدارة مانشستر سيتي الإنجليزي.

وقال باتو في تصريحات نقلتها مجلة "كالتشيو إيطاليا" على موقعها الإلكتروني "أتمنى أن يظل كاكا موجودا في ميلان ليكون بجواري داخل الملعب، ولو كنت في نفس موقفه لما فكرت إطلاقا في الرحيل؛ لأنني أشعر وكأني في بيتي".

يأتي هذا التصريح بعدما وافق ميلان على عرض مانشستر سيتي لشراء كاكا، وترك مسؤولو النادي الإيطالي الحرية للاعبهم البرازيلي في التفاوض مع الجانب الإنجليزي؛ ليحدد بعد ذلك قراره النهائي بشأن البقاء أو الرحيل.

فيما وصف قائد ميلان باولو مالديني رحيل كاكا من الفريق بأنه خسارة كبيرة، في تصريح له لصحيفة "ديلي ميل" الإنجليزية، وقال "كاكا لاعب مهم جدا، والاستغناء عنه سيتسبب في نتائج سلبية مستقبلا، وبالنسبة للمقابل المادي المعروض من مانشستر سيتي فهو كبير لدرجة يصعب تصديقها، فلا يوجد لاعب في العالم يستحق هذا المبلغ الضخم، حتى لو كان البرتغالي رونالدو".

ويتضمن عرض مانشستر سيتي حصول ميلان على 161 مليون دولار؛ لتكون هي الصفقة الأغلى في تاريخ كرة القدم، على أن يكون الراتب الأسبوعي لكاكا 380 ألف دولار؛ لتصل القيمة الإجمالية لراتبه في العام الواحد إلى 19.5 مليون دولار.

وذكرت تقارير صحفية أن كاكا غير مقتنع إلى الآن بالعرض الإنجليزي، خاصة أنه مازال متمسكا بأمل عودة ريال مدريد الإسباني للمفاوضات مجددا للانتقال إليه في حال رحيله من ميلان، وبناء على ذلك يسعى مسئولو مانشستر سيتي في إغراء اللاعب ووكيل أعماله بمزيد من الأموال تضاف إلى القيمة الإجمالية للصفقة.

وكان التصريح الأخير لكاكا تضمن رغبته في الاستمرار مع ميلان حتى يتقدم به العمر، وهذا ما جعله يرفض الكثير من العروض السابقة للحصول على خدماته، هدفي الآن أن أكون قائدا لميلان، وأعلم أن هناك من يسبقني في الترتيب للحصول على الشارة، ولكن يأتي دوري يوما ما".