EN
  • تاريخ النشر: 26 مارس, 2012

نتائج متوازنة لفرق مصر وتونس والسودان بأبطال إفريقيا انتكاسة جزائرية والرجاء أضاع الأحلام المغربية

 الرجاء

الرجاء يواجه شبح الخروج المبكر من دوري إفريقيا

شهدت مباريات ذهاب دور الـ32 من بطولة دوري أبطال إفريقيا انتكاسة للناديين اللذين يمثلان الكرة الجزائرية وفضيحة للرجاء المغربي.

  • تاريخ النشر: 26 مارس, 2012

نتائج متوازنة لفرق مصر وتونس والسودان بأبطال إفريقيا انتكاسة جزائرية والرجاء أضاع الأحلام المغربية

(القاهرة - mbc.net) شهدت مباريات ذهاب دور الـ32 من بطولة دوري أبطال إفريقيا انتكاسة للناديين اللذين يمثلان الكرة الجزائرية؛ وهما جمعية أوليمبي الشلف وشبيبة بجاية؛ حيث إنهما فشلا في حسم نتيجة الذهاب، رغم أن المباراة كانت مقامة على أرضهما ووسط جمهورهما، في الوقت الذي انهار فيه الرجاء البيضاوي المغربي وسقط في فخ الهزيمة الثقيلة بالعاصمة الغانية "أكرا" بخماسية نظيفة أمام شيلسي الغاني.

اقترب ناديا الأهلي والزمالك -ممثلا الكرة المصرية- من حجز بطاقة التأهل، بعد أن تعادل الأهلي خارج ملعبه في أديس بابا سلبيًّا مع البن الأثيوبي، ليصبح على بعد خطوات من التأهل، خاصة أن مباراة العودة ستُقام في ملعب الكلية الحربية بالقاهرة.

أما الزمالك، فقد نجح مع غياب الجماهير في استمرار عروضه المتواضعة، عندما اكتفى بالفوز بهدف يتيم في مرمى أفريكا سبورت الإيفواري، سجله البينيني رزاق في الثانية 44 من بداية المباراة، ليكون مطالبًا بالتعادل بأية نتيجة في لقاء العودة ببلاد الأفيال الإيفوارية بعد أسبوعين.

وفيما يخص ناديي الترجي والنجم الساحلي، فقد اكتفى الترجي بالتعادل الإيجابي خارج ملعبه أمام بريكاما الجامبي بهدف لكل منهما، في حين تعادل النجم الساحلي سلبيًّا أمام الجيش الرواندي خارج ملعبه أيضًا.

أما ممثلا الكرة السودانية، فموقفهما لا يحسدان عليه، بعد أن انتزع المريخ تعادلًا ثمينًا في زيمبابوي أمام بلاتينيوم بهدفين لكل منهما، في الوقت الذي اكتسح فيه الهلال نظيره دي إف سي بطل جمهورية إفريقيا الوسطى بثلاثية نظيفة.

تألق المغرب الفاسي بطل الكونفيدرالية وكأس السوبر، ونجح في العودة إلى بلاده بتعادل ثمين مع حوريا كوناكري الغيني بهدف لكل منهما، في حين انهار الرجاء البيضاوي خارج ملعبه بخماسية نظيفة من شيلسي الغاني وبات بحاجة إلى معجزة لحجز بطاقة التأهل.

أما ممثلا الكرة الجزائرية، فموقفهما غريب؛ حيث فشلا في استغلال عاملي الأرض والجمهور لصالحه فسقط شبيبة بجاية في فخ الهزيمة أمام أكاديمية أمادو ديالو الإيفواري 1-2، في حين تعادل شبيبة بجاية سلبيًّا مع فيتا كلوب الكونجولي.