EN
  • تاريخ النشر: 22 أبريل, 2009

بثلاثية بطلها القحطاني والتايب الهلال يقصي أهلي دبي من دوري أبطال أسيا

الهلال حول تأخره لفوز مستحق

الهلال حول تأخره لفوز مستحق

حقق الهلال السعودي فوزا مقنعا على مضيفه الأهلي الإماراتي بثلاثة أهداف مقابل هدف في مباراة شهدت اليوم الأربعاء في دبي، ضمن الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الأولى لدوري أبطال أسيا.

حقق الهلال السعودي فوزا مقنعا على مضيفه الأهلي الإماراتي بثلاثة أهداف مقابل هدف في مباراة شهدت اليوم الأربعاء في دبي، ضمن الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الأولى لدوري أبطال أسيا.

سجل الليبي طارق التايب (31) والروماني ميريل رادوي (52 من ركلة جزاء) وياسر القحطاني (64) أهداف الهلال، والمصري حسني عبد ربه (3) هدف الأهلي الوحيد، بينما ضمن باختاكور الأوزبكي التأهل إلى الدور الثاني بعد فوزه اليوم أيضًا على سابا باتري الإيراني 2-1 ضمن المجموعة ذاتها.

ويتصدر باختاكور الترتيب برصيد عشر نقاط، يليه الهلال (8) وسابا باتري (2( والأهلي في المركز الأخير بنقطة وحيدة، ليودع المسابقة في حين باتت فرصة سابا باتري صعبة عمليا، بينما يحتاج الهلال نقطة وحيدة للتأهل مع باختاكور.

وسيخسر الهلال جهود مهاجمه القحطاني في المباراة المقبلة مع سابا باتري، بعد طرده بالبطاقة الحمراء لركله محمد فوزي وتلاسنه مع عدد من لاعبي الأهلي.

المباراة بدأت مثيرة بهدف مبكر رائع لعبد ربه الذي استغل خطأ المخضرم محمد الدعيع حارس الهلال، عندما سدد كرة ضعيفة بيمناه، وصلت الدولي المصري عند منتصف الملعب ولعبها مباشرة داخل الشباك الخالية من حارسها الذي كان متقدماً.

وردّ الهلال بهجمات متواصلة نجح التايب من إحداها في تسجيل هدف التعادل بشكل رائع، عندما تطرف بالكرة للناحية اليسرى، وبدلا من أن يلعب الكرة عرضية، حولها داخل الشباك في الزاوية العكسية، على الرغم من أنه كان على خط المرمى.

وكان القحطاني قد سجل هدفًا قبل هدف التايب، لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل، حتى أضاف الروماني رادوي الهدف الثاني من ركلة جزاء بعد بداية الشوط الثاني بدقائق، وأخيرا اختتم القحطاني الثلاثية بمجهود فردي، عندما توغل داخل منطقة أصحاب الأرض ناحية اليسار وسدد كرة قوية خدعت الحارس وهزت شباكه، قبل أن ينال البطاقة الحمراء في الوقت المحتسب بدلا من الضائع ويخرج من الملعب.

وفي مباراة ثانية، بات فريق أم صلال القطري قاب قوسين أو أدنى من التأهل لدور الستة عشر، رغم تعادله مع مضيفه الاستقلال الإيراني 1/1 على استاد "آزادي" في العاصمة طهران، ضمن منافسات المجموعة الثالثة من البطولة.

وتقدم آراش برهاني بهدف للاستقلال قبل نهاية الشوط الأول بدقيقة واحدة، ثم تعادل سعود غانم لأم صلال في الدقيقة 70.

ورفع أم صلال رصيده إلى سبع نقاط بفارق الأهداف خلف الاتحاد السعودي المتصدر، والذي يلتقي مع الجزيرة الإماراتي في وقت لاحق اليوم على استاد الأمير عبد الله بن فيصل، مقابل نقطتين للاستقلال في المركز الرابع الأخير.

كما حقق كاشيما إنتلرز الياباني فوزا كاسحا على الجيش ضيفه الجيش السنغافوري 5-صفر في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة السابعة، وسجل تاكويا نوزاوا (28) وشينزو كوروكي (38 و74) وميتسو أوجاساوارا (50) ويويا أوساكا (54) الأهداف.

وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة ذاتها، فاز سوون سامسونج الكوري الجنوبي على شنغهاي شينهوا الصيني بهدفين للي سانج-هو (28) وباي كي-جونج (45)، مقابل هدف لفالكانوف (12).

وصعد كاشيما إنتلرز إلى صدارة المجموعة برصيد تسع نقاط بفارق الأهداف أمام سوونج سامسونج، وبقي شنغهاي على نقاطه الست في المركز الثالث، في حين لقي الجيش خسارته الرابعة، وكان فريقا جامبا أوساكا -حامل اللقب- وكاواساكي فرونتال اليابانيان، قد تأهلا أمس إلى الدور الثاني.

انتزع فريق سوون بلو وينجز الكوري الجنوبي فوزا ثمينا من ضيفه شنغهاي شينهوا الصيني 2/1 على استاد "سوونضمن منافسات المجموعة السابعة.

تقدم يانكو فالكانوف بهدف لشنغهاي في الدقيقة 12، ثم أدرك لي سانج هو التعادل لسوون بلو وينجز في الدقيقة 40، وفي الدقيقة الأخيرة من عمر الشوط الأول، أضاف باي كاي جونج الهدف الثاني للفريق الكوري.

وتساوي سوون بلو وينجز مع كاشيما إنتيلرز الياباني برصيد تسع نقاط في صدارة المجموعة مقابل ست نقاط لشنغهاي شينهوا في المركز الثالث.

دعم فريق ناجويا جرامبوس الياباني موقعه في صدارة المجموعة الخامسة بدور المجموعات من بطولة دوري أبطال أسيا لكرة القدم، بتغلبه على مضيفه نيوكاسل جيتس الأسترالي بهدف نظيف اليوم الأربعاء.

وأحرز يوشيميزو أوجاوا هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 57.

وقاد أوه جانجين فريقه أولسان هيونداي الكوري الجنوبي للفوز على مضيفه بكين جوان الصيني بهدف نظيف في المباراة التي جمعت بينهما على استاد "عمال بكينضمن منافسات المجموعة الخامسة.

وظل التعادل السلبي قائما بين الفريقين حتى الدقيقة 70، عندما أعلن الفريق الكوري عن نفسه بقوة بهدف حمل توقيع جانجين من ضربة رأسية، إثر ضربة حرة مباشرة نفذها كيم شون ووك.

ورفع أولسان هيونداي رصيده إلى ست نقاط من أربع مباريات في المركز الثاني، بينما تجمد رصيد بكين جوان عند أربع نقاط في المركز الثالث.