EN
  • تاريخ النشر: 26 يونيو, 2009

البطولة تنطلق السبت في بيسكارا الإيطالية الملولي وكباب.. أمل العرب في ألعاب البحر المتوسط

النجم التونسي أسامة الملولي

النجم التونسي أسامة الملولي

تنطلق يوم السبت منافسات مسابقة السباحة في دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط السادسة عشرة في مدينة بيسكارا الإيطالية؛ حيث يعقد العرب آمالا كبيرة على البطل الأولمبي التونسي أسامة الملولي، والسباح الجزائري نبيل كباب لافتتاح سجلهم الذهبي في البطولة.

تنطلق يوم السبت منافسات مسابقة السباحة في دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط السادسة عشرة في مدينة بيسكارا الإيطالية؛ حيث يعقد العرب آمالا كبيرة على البطل الأولمبي التونسي أسامة الملولي، والسباح الجزائري نبيل كباب لافتتاح سجلهم الذهبي في البطولة.

ويملك الملولي خبرة كبيرة على الساحة الدولية من خلال مشاركاته في بطولات العالم والدورات المتوسطية والعربية والأولمبية، وكان قد منح العرب أول ميدالية ذهبية أولمبية في السباحة عندما نال المركز الأول في سباق 1500 م حرة في بكين 2008.

وكان الملولي منح تونس 3 ميداليات ذهبية في دورة ألميريا الإسبانية 2005، وهو يشارك في الدورة الحالية في 7 سباقات هي 200 م حرة و400 م حرة و1500 م حرة و200 م متنوعة و400 م متنوعة والتتابع 4 مرات 100 م حرة والتتابع 4 مرات 200 م حرة.

ويبدأ الملولي المنافسات يوم السبت بخوض سباقي 200 م متنوعة و400 حرة.

وفرض الملولي المولود في 16 شباط/فبراير 1984 في المرسى نفسه نجما بلا منازع في دورة الألعاب العربية التي أقيمت في الجزائر عام 2004، واختير أفضل رياضي فيها بإحرازه 6 ذهبيات و4 فضيات وبرونزية واحدة قبل أن يتألق في بطولة العالم داخل حوض صغير في إنديانا بوليس في العام ذاته ويحرز ميداليتين؛ الأولى ذهبية في سباق 400 م متنوعة، والثانية برونزية في سباق 200 م متنوعة، فضلا عن بلوغه نهائي سباق 1500 م حرة وحل رابعا، ثم نال 3 ذهبيات في دورة المتوسط في ألميريا، فضلا عن برونزية في بطولة العالم التي أقيمت في برشلونة عام 2003.

وتعوّل السباحة التونسية أيضًا على أحمد المثلوثي صاحب 4 ذهبيات في سباقات 400 م متنوعة و400 م حرة و800 م حرة و1500 م حرة في دورة الألعاب العربية التي استضافتها مصر عام 2007.

ويشارك المثلوثي في سباقات 100 م حرة و200 م حرة و400 م حرة والتتابع 4 مرات 100 م حرة والتتابع 4 مرات 200 م حرة.

وتبرز أيضًا شقيقته مروة المثلوثي نجمة دورة الألعاب العربية في مصر عندما حققت إنجازا غير مسبوق بإحرازها 9 ميداليات ذهبية.

وتوجت مروة بطلة لسباقات 200 م حرة و400 م حرة و200 متنوعة و400 م متنوعة و800 م حرة و1500 م حرة والتتابع 4 مرات 100 م حرة والتتابع 4 مرات 100 م متنوعة والتتابع 4 مرات 200 م حرة.

ولفتت مروة المثلوثي الأنظار عام 2006 في البطولة الإفريقية؛ حيث أحرزت ذهبيتين و4 فضيات، ثم أحرزت 3 فضيات وبرونزية في دورة الألعاب الإفريقية في الجزائر.

وتشارك مروة في سباقات 200 م حرة و200 م متنوعة و400 م متنوعة.

وتشارك الجزائر في مسابقة السباحة في غياب نجمها سليم إيلاس الذي دخل تاريخ الألعاب المتوسطية بإحرازه 5 ذهبيات في النسخ الثلاث الأخيرة، ودوّن اسمه بأحرف من ذهب ضمن لائحة رياضيي النخبة منذ انطلاق النسخة الأولى في الإسكندرية عام 1951.

ويبقى أمل الجزائر معلقا على نبيل كباب وسفيان دايد، علما بأنها تشارك بأربعة سباحين فقط.

ويعتبر لبنان الدورة المتوسطية محطة إعدادية للمنافسات الإقليمية والدولية المقبلة من خلال مشاركة السباحة نبال يموت التي ستشارك في بطولة العالم لاحقا، وجورج فتول، ومكرم فتول، ونديم بركات، ومحمد دعبول. وتغيب دول عربية عريقة عن منافسات السباحة مثل سوريا ومصر.

وتبدو حظوظ الأوروبيين -وخصوصا إيطاليا وفرنسا- كبيرة في إحراز حصة الأسد من الـ38 ميدالية المخصصة لمنافسات السباحة؛ حيث توزع 9 منها في اليوم الأول.

وتنطلق غدا أيضًا منافسات كرة السلة، وتقتصر على السيدات، على أن تنطلق منافسات الرجال يوم الأحد.

كما يدخل الملاكمون العرب المنافسات غدا في مهمة لن تكون سهلة أمام أبطال فرنسا وإيطاليا للظفر بالميداليات الـ11 المخصصة للمسابقة.

ويبدأ ممثلا العرب في مسابقة كرة اليد المنتخبان الجزائري والتونسي يوم الأحد أيضًا مشوارهما نحو الظفر بإحدى الميداليات، فتلتقي تونس مع اليونان ضمن منافسات المجموعة الثانية التي تضم أيضًا تركيا والبوسنة، بينما تلعب الجزائر مع ألبانيا ضمن منافسات المجموعة الأولى التي تضم أيضًا فرنسا وصربيا.