EN
  • تاريخ النشر: 07 يونيو, 2009

تصفيات الكونكاكاف المؤهلة للمونديال المكسيك وكوستاريكا تقتربان من التأهل.. وأمريكا تهزم هندوراس

المكسيك أنعشت آمالها في التأهل للمونديال

المكسيك أنعشت آمالها في التأهل للمونديال

خطت كوستاريكا خطوةً كبيرةً نحو التأهل إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقررة في جنوب إفريقيا عام 2010 بفوزها الثمين على مضيفتها ترينيداد وتوباجو 3-2 في باكوليه في الجولة الخامسة من الدور الرابع الحاسم من تصفيات الكونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي).

خطت كوستاريكا خطوةً كبيرةً نحو التأهل إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقررة في جنوب إفريقيا عام 2010 بفوزها الثمين على مضيفتها ترينيداد وتوباجو 3-2 في باكوليه في الجولة الخامسة من الدور الرابع الحاسم من تصفيات الكونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي).

وسجل كارلوس إدواردز (29) وكولين صامويل (62) هدفي ترينيداد وتوباجو، والفارو سابوريو (40) وسيلسو بورجيس (52 و68) أهداف كوستاريكا.

وهو الفوز الرابع لكوستاريكا في التصفيات مقابل خسارة واحدة، والثاني على التوالي بعد تغلبها على الولايات المتحدة 3-1 الأربعاء الماضي، فعززت موقعها في صدارة الترتيب برصيد 12 نقطة وباتت بحاجة إلى 7 نقاط في مبارياتها الخمس المتبقية لضمان تأهلها إلى المونديال.

وتتأهل ثلاثة منتخبات من مجموعة الكونكاكاف إلى نهائيات مونديال جنوب إفريقيا مباشرةً، ويخوض صاحب المركز الرابع مباراتي الملحق مع خامس تصفيات أمريكا الجنوبية لتحديد المتأهل منهما.

وكانت ترينيداد وتوباجو البادئة بالتسجيل عبر إدواردز في الدقيقة 29، وردت كوستاريكا مدركةً التعادل بواسطة سابوريو في الدقيقة 40، ثم تقدمت بهدف لبورجيس في الدقيقة 52، لكن أصحاب الأرض نجحوا في إدراك التعادل بواسطة صامويل (62) قبل أن يخطف بورجيس النقاط الثلاث لمنتخب بلاده بتسجيله الهدف الشخصي الثاني والثالث لكوستاريكا في الدقيقة 68.

واستعادت الولايات المتحدة توازنها بعد الخسارة أمام كوستاريكا الأربعاء الماضي وعززت حظوظها في التأهل إلى النهائيات للمرة السادسة على التوالي بفوزها الصعب على هندوراس 2-1 معززةً موقعها في المركز الثاني برصيد 10 نقاط بفارق نقطتين خلف كوستاريكا.

وتشارك الولايات المتحدة في كأس القارات من 14 إلى 28 الحالي في جنوب إفريقيا باعتبارها بطلة الكونكاكاف، وهي وقعت في المجموعة الثانية إلى جانب إيطاليا بطلة العالم والبرازيل بطلة أمريكا الجنوبية ومصر بطلة إفريقيا، فيما تضم المجموعة الأولى منتخبات جنوب إفريقيا المضيفة ونيوزيلندا بطلة أوقيانيا وإسبانيا بطلة أوروبا والعراق بطل أسيا.

وفاجأت هندوراس الولايات المتحدة بهدفٍ مبكر سجله كارلوس كوستلي في الدقيقة الخامسة، وانتظر أصحاب الأرض الدقيقة 43 لإدراك التعادل بواسطة نجمهم لاندون دونوفان من ركلة جزاء، قبل أن يسجل المدافع كارلوس بوكانيجرا هدف الفوز في الدقيقة 69.

وفي مباراةٍ ثالثة، عمَّقت سلفادور جراح المكسيك وألحقت بها الخسارة الثالثة في 4 مباريات عندما تغلبت عليها 2-1.

وهي الخسارة الأولى للمكسيك في أول مباراةٍ رسمية لها بقيادة المدرب خافيير اجيري الذي خلف السويدي جوران زفن إريكسون بعد إقالته عقب الخسارة أمام هندوراس 1-3 في الجولة الثالثة.

وكان أجيري (50 عامًا) قاد المكسيك إلى الدور ثمن النهائي في مونديال 2002 في كوريا الجنوبية واليابان.

وبكَّرت سلفادور بالتسجيل بواسطة جوليو مارتينيز في الدقيقة 11، لكن المكسيك أدركت التعادل بواسطة نجمها المخضرم كواتيموك بلانكو، بديل بافل بادرو مطلع الشوط الثاني، من ركلة جزاء في الدقيقة 70.

وحصلت سلفادور بدورها على ركلة جزاء في الدقيقة 84 انبرى لها ايليسيو كوينتانيا بنجاح مانحًا النقاط الثلاث الغالية لمنتخب بلاده.

وهو الفوز الأول لسلفادور في الدور الحاسم فصعدت إلى المركز الثالث برصيد 5 نقاط بفارق نقطة واحدة أمام هندوراس ونقطتين أمام المكسيك التي تراجعت إلى المركز الخامس قبل الأخير.

وتملك المكسيك فرصة استعادة التوازن وإنعاش آمالها في التأهل إلى المونديال عندما تستضيف ترينيداد وتوباجو صاحبة المركز الأخير الأربعاء المقبل في ختام منافسات الجولة الخامسة، قبل تستضيف الولايات المتحدة في قمة ساخنة ضمن الجولة السادسة في 12 أغسطس/آب المقبل، وكانت الولايات المتحدة ألحقت الخسارة الأولى بالمكسيك عندما تغلبت عليها، وتلعب الأربعاء أيضًا هندوراس مع سلفادور.