EN
  • تاريخ النشر: 29 يوليو, 2009

بعد نجاح مواطنه بوشروان المغربي يوسف حاجي آخر محترفي العميد

حاجي أحد أبرز المهاجمين المغربيين حاليًا

حاجي أحد أبرز المهاجمين المغربيين حاليًا

اقترب نادي الاتحاد السعودي من إنهاء إجراءات التعاقد مع اللاعب الدولي المغربي يوسف حاجي المحترف ضمن صفوف فريق نانسي الفرنسي، ليكون آخر محترفي العميد بعدما وصلت المفاوضات بين الطرفين إلى مراحل متقدمة.

اقترب نادي الاتحاد السعودي من إنهاء إجراءات التعاقد مع اللاعب الدولي المغربي يوسف حاجي المحترف ضمن صفوف فريق نانسي الفرنسي، ليكون آخر محترفي العميد بعدما وصلت المفاوضات بين الطرفين إلى مراحل متقدمة.

وفي حال نجاح الاتحاد في ضم حاجي سيكون اللاعب المغربي الثاني في صفوف العميد، بعد المتألق هشام بوشروان الذي قدم مستويات قوية مع الفريق الموسم الماضي، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "المدينة" السعودية اليوم الأربعاء.

كما سيعد المغربي حاجي المحترف الرابع في صفوف الاتحاد بعد مواطنه بوشروان، العماني أحمد حديد، والأرجنتيني لوينسانو، نجم فريق الأرسنال الأرجنتيني، الذي أعلن الدكتور خالد المرزوقي، رئيس نادي الاتحاد، التعاقد معه مؤخرًا.

ووقع اختيار إدارة الهلال على المغربي حاجي للتعاقد معه بدايةً من الموسم المقبل بعد النجاح الكبير الذي حققه مواطنه بوشراون خلال الموسم الماضي، حيث تصدر قائمة هدفي الدوري متساويًا مع مهاجم الشباب ناصر الشمراني، كما كانت له أهداف مهمة ومؤثرة طوال فترات الموسم.

وبدأ حاجي، من مواليد 25 فبراير 1980 في إفران في المغرب، مسيرته الكروية مع نادي نانسي الفرنسي في عام 1998، ولعب مع الفريق حتى عام 2003، وشارك في 95 مباراة وسجل 13 هدفًا، وفي عام 2003 انتقل إلى نادي باستيا الفرنسي، واستمر مع الفريق حتى عام 2005.

وشارك حاجي مع نانسي في 62 مباراة سجل خلالها 13 هدفًا، وفي عام 2005 انتقل إلى نادي رين الفرنسي وحتى عام 2007، وشارك مع الفريق في 28 مباراة وسجل 3 أهداف، ومنذ عام 2007 وهو يلعب مع نادي نانسي الفرنسي.

من جانبه، نفى المدرب جابرييل كالديرون ما أوردته صحيفة (آلاس) الإسبانية على لسانه من أكاذيب وافتراءات عن الرياضة السعودية وانتقادات غير صحيحة، وذلك من مقر إقامته من مدينة لاكرونيا الإسبانية.

وأوضح كالديرون أنه تحدث عن كرة القدم ومنافساتها في المملكة بشكلٍ ممتاز وتطرق إلى الحرص الكبير على نجاحها واستقطاب حكام مميزين من الاتحاد السعودي لكرة القدم لضمان الجودة ونجاح المنافسات، مستغربًا وبشدة ما نسب إليه من عبارات غير صحيحة.

من جهةٍ أخرى، تلقى نادي الاتحاد ضربة موجعة بإصابة المدافع الدولي أسامة المولد حيث كشفت الفحوصات الطبية التي أجراها في المركز الطبي لنادي ريال مدريد الإسباني حاجة اللاعب إلى إجراء عملية تنظيف للركبة ستبعده عن الملاعب لمدة أربعة أسابيع إلى شهرين. وهذه الإصابة وضعت الاتحاديين في موقف صعب؛ خاصةً أن الفريق يحتاج خدمات أسامة في البطولة الأسيوية ودوري المحترفين، وتجدر الإشارة إلى أن اللاعب قد أجرى فحوصات قبل فترة في فرنسا، وكشفت الفحوصات بأنه لا يحتاج إلى عملية جراحية.