EN
  • تاريخ النشر: 06 يوليو, 2009

بهدف إعادة تشكيل الاتحادات في الفترة المقبلة اللجنة الأولمبية الأردنية تحل اتحاد ألعاب القوى

أعلنت اللجنة الأولمبية الأردنية اليوم الإثنين عن حل اتحادي ألعاب القوى وبناء الأجسام وكذلك لجنة رياضة الهجن، وتكليف المكتب التنفيذي للجنة برفع قوائم اللجان المؤقتة لهذه الاتحادات تعمل لثلاثة أشهر قابلة للتمديد؛ وذلك بهدف إعادة تشكيلها وفق أسس النظام المعدل للاتحادات الرياضية الأردنية، الذي على أساسه تم انتخاب وتشكيل الاتحادات الرياضية الأردنية مطلع العام الجاري ولفترة أولمبية تمتد إلى (4) سنوات وحتى نهاية أولمبياد لندن 2012.

أعلنت اللجنة الأولمبية الأردنية اليوم الإثنين عن حل اتحادي ألعاب القوى وبناء الأجسام وكذلك لجنة رياضة الهجن، وتكليف المكتب التنفيذي للجنة برفع قوائم اللجان المؤقتة لهذه الاتحادات تعمل لثلاثة أشهر قابلة للتمديد؛ وذلك بهدف إعادة تشكيلها وفق أسس النظام المعدل للاتحادات الرياضية الأردنية، الذي على أساسه تم انتخاب وتشكيل الاتحادات الرياضية الأردنية مطلع العام الجاري ولفترة أولمبية تمتد إلى (4) سنوات وحتى نهاية أولمبياد لندن 2012.

وجرى الإعلان عن حل اتحادي ألعاب القوى وبناء الأجسام ولجنة رياضة الهجن خلال مؤتمر صحفي عقده يوم الإثنين ساري حمدان المكلف بصلاحيات الأمين العام للجنة الأولمبية الأردنية.

ويشار إلى أن خلافات إدارية واتهامات متبادلة عصفت باتحادي ألعاب القوى وبناء الأجسام، وهذا الأخير استضاف الشهر الماضي بطولة العرب لبناء الأجسام بمشاركة أكثر من (100) من أبطال العرب، فيما اعتذر اتحاد ألعاب القوى عن استضافة بطولة العرب لألعاب القوى التي كانت مقررة في عمان خلال أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وتعليقا على قرار حل اتحاده قال د. إسماعيل غصاب رئيس اتحاد ألعاب القوى الأردني (مثل الأردن في سباق الماراثون لأولمبياد لوس انجلوس 84) إنه فوجئ بالقرار وإنه واثق من أن اللجنة الأولمبية اتخذت القرار بناء على معلومات مضللة، وإن اتحاده دفع ثمنا باهظا لمحاولات البعض تعطيل أعماله منذ اليوم الأول لانتخابه، مشيرا إلى أن هناك أندية وجهات وحتى بعض المسؤولين في اللجنة الأولمبية كانت لديهم الرغبة منذ عدة أسابيع لتصفية اتحاده، متهما في الوقت ذاته بعض أعضاء اتحاده بالدفع باتجاه قرار الحل.

وكشف عن أنه سيطلع الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الأولمبية الأردنية على حقيقة الواقع الذي عاشه اتحاده، وأنه سيعقد يوم الثلاثاء مؤتمرا صحفيا للرد على قرار الحل.