EN
  • تاريخ النشر: 09 فبراير, 2011

الوحدة يحسم دربي العاصمة أمام الشرطة الكرامة يغرد في صدارة الدوري السوري

الكرامة يتربع على صدارة الدوري السوري

الكرامة يتربع على صدارة الدوري السوري

ابتعد الكرامة السوري في صدارة الدوري بفارق 4 نقاط عن أقرب منافسيه، بعد فوزه على مضيفه تشرين في اللاذقية 3-1 في الوقت الذي حسم فيه الوحدة دربي العاصمة لصالحه، بفوزه على جاره الشرطة 2-صفر يوم الثلاثاء في المرحلة العاشرة من بطولة سوريا لكرة القدم.

ابتعد الكرامة السوري في صدارة الدوري بفارق 4 نقاط عن أقرب منافسيه، بعد فوزه على مضيفه تشرين في اللاذقية 3-1 في الوقت الذي حسم فيه الوحدة دربي العاصمة لصالحه، بفوزه على جاره الشرطة 2-صفر يوم الثلاثاء في المرحلة العاشرة من بطولة سوريا لكرة القدم.

في المباراة الأولى، نجح الكرامة في خطف هد مبكر عنبر رجل المباراة حيان الحموي (10) قبل أن ينجح اللبناني محمد غدار في إدراك التعادل لتشرين مع نهاية الشوط الأول (45).

وعاد حيان الحموي ليضرب من جديد بتسجيله هدف فريقه الثاني (57) من هجمة معاكسة، في الوقت الذي لم يستفد فيه تشرين من سيطرته ومن هجومه المكثف الذي نجح دفاع الكرامة في استيعابه.

وكرر الحموي ذات السيناريو من هجمة سريعة ليسجل الهاتريك (71) مبتعدا بفريقه بالصدارة.

وفي العاصمة، فرض مهاجم الوحدة العراقي علي صلاح نفسه نجما للمباراة بتسجيله هدفي الفوز لفريقه بعد مباراة ساخنة افتتحها الوحدة بهدف مبكر عبر علي صلاح الذي واجه المرمى وأرسل الكرة من فوق حارس الشرطة محمود كركر (10) وكاد عناد عثمان يضاعف النتيجة، لكن كرته القوية ارتدت من عارضة مرمى الشرطة الذي حاول تعديل النتيجة، فسدد حازم محيميد كرة قوية تصدت لها عارضة مرمى الوحدة.

وألقى الشرطة بثقله في الشوط الثاني، لكن هجماته افتقدت التركيز على العكس من الوحدة الذي نجح في تأكيد فوزه بهدف رأسي جميل لعلي صلاح (78).

وفي دمشق استعاد الجيش نغمة الفوز بعد خمس خسارات متتالية، ففاز على ضيفه الجزيرة بهدف وحيد سجله مدافع الجزيرة سعد أحمد بالخطأ في مرماه (1).

وأتيحت للطرفين عدة فرص لم تستغل كان أبرزها احتساب الحكم لركلة جزاء أرفقها ببطاقة حمراء لحارس الجيش كاوا حسو لخشونته، وسددها يونس سليمان وبرع حارس الجيش البديل طه موسى في إبعادها (78).

وفي حمص استعاد المجد بدوره نغمة الفوز على حساب مضيفه الوثبة وبنتيجة عريضة 4-1، بعد أن فرض أفضليته معظم الوقت، وسجل له عبد الهادي خلف (25) وزاهر ميداني (56) وعمر خليل (72 من ركلة جزاء) ومحمد الواكد (77)، وأهدر سامر عوض ركلة جزاء للمجد (33)، وسجل للوثبة البرازيلي روبرتو (15) وحسان إبراهيم (90).

وفي أدلب، فاز أمية على حطين 2-1 عبر يوسف شيخ العشيرة (28) وسامر حمادي (88) ولحطين زياد شعبو (8).

وكان التعادل السلبي منطقيا في مباراة دير الزور بين الفتوة وضيفه النواعير بعد تعودنا على تقديم واحدة من أضعف مباريات البطولة.

وتأجل لقاء الطليعة مع الاتحاد إلى أجل غير مسمى لارتباط الاتحاد بلقاء السد القطري يوم السبت المقبل في الدوحة ضمن ملحق دوري أبطال أسيا.