EN
  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2012

القادسية يهزم كاظمة ويقترب من لقب الدوري الكويتي

القادسية الكويتي

القادسية يقترب من إحراز اللقب من جديد

القادسية يفوز من جديد ويقترب من لقب الدوري الكويتي، بينما واصل الحارس نواف الخالدي حفاظه على نظافة شباكه.

  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2012

القادسية يهزم كاظمة ويقترب من لقب الدوري الكويتي

قطع القادسية خطوة كبيرة نحو إحراز الدوري الكويتي للموسم الرابع على التوالي، بعد تغلبه على كاظمة 3-0، وتعادل وصيفه ومطارده المباشر الكويت مع العربي 1-1 يوم الجمعة في المرحلة الثامنة للمسابقة.

ورفع القادسية (14 لقبًا) رصيده الى 24 نقطة من 24 ممكنة، فارضًا نفسه صاحب أقوى خط هجوم (19 هدفًا) وأفضل خط دفاع؛ حيث لم تهتز شباكه حتى الآن، فيما رفع الكويت حصيلته إلى 17 نقطة، وباتت مسألة لحاقه بالمتصدر صعبةً للغاية.

في المباراة الأولى، سجل مساعد ندا (16)، والسوري عمر السومة (49)، ومواطنه فراس الخطيب (83)، الأهداف.

واعتبر اللقاء "بروفة" للمواجهة التي ستجمع الفريقين في 13 مارس/آذار المقبل في المباراة النهائية لمسابقة كأس الأمير التي يحمل كاظمة لقبها.

ونجح حارس المرمى نواف الخالدي في الحفاظ على نظافة شباكه للمباراة الخامسة عشرة على التوالي في الدوري المحلي (7 في الموسم الماضي و8 في الموسم الجاريوتجاوز رقم مواطنه سمير سعيد حارس العربي السابق، منتزعًا منه المركز الأول أسيويًّا(.

ويشغل الخالدي حاليًّا المركز الرابع على المستوى العالمي لناحية المدة التي يحافظ فيها حارس على عذرية شباكه في مسابقة الدوري.

وفي المباراة الثانية، انتظر العربي والكويت الوقت بدل الضائع لهز الشباك.

وبعد شوطين سلبيين، كسر عبد الهادي خميس جليد التعادل السلبي عندما وضع فريقه الكويت في المقدمة (90+1).

وكان بمقدور فهد عوض تعزيز تقدم "العميد" بهدف ثانٍ بعد دقيقة واحدة بيد أنه أهدر ركلة الجزاء أمام تألق الحارس خالد الرشيدي الذي انقذ مرماه ببراعة (90+2).

وبعد ثلاث دقائق، عاد الرشيدي نفسه ليقوم بدور البطولة عندما ترك مرماه وتقدم نحو منطقة الكويت على إثر حصول فريقه على ركلة ركنية نفذها علي مقصيد، وارتقى لها الرشيدي بنفسه ووضعها في المرمى منقذًا العربي من خسارة مؤكدة (90+5).