EN
  • تاريخ النشر: 22 مارس, 2010

أكد أن زوجته سعدت بقراره الغاني أدو مهاجم الرائد السعودي يشهر إسلامه

أدو يؤكد قناعته بسماحة الدين الإسلامي

أدو يؤكد قناعته بسماحة الدين الإسلامي

أشهر مهاجم الرائد الغاني إسماعيل أدو إسلامه في مقر النادي ببريدة، بحضور عدد من أعضاء إدارة الرائد، ومسؤول مكتب توعية الجاليات موسى الصايغ الذي لقَّن المهاجم الغاني الشهادتين.

  • تاريخ النشر: 22 مارس, 2010

أكد أن زوجته سعدت بقراره الغاني أدو مهاجم الرائد السعودي يشهر إسلامه

أشهر مهاجم الرائد الغاني إسماعيل أدو إسلامه في مقر النادي ببريدة، بحضور عدد من أعضاء إدارة الرائد، ومسؤول مكتب توعية الجاليات موسى الصايغ الذي لقَّن المهاجم الغاني الشهادتين.

ونطق المهاجم أدو بالشهادتين في مسجد النادي عند صلاة المغرب، إذ أدى اللاعب صلاة المغرب جماعةً مع مسئولي النادي وعدد من مشجعيه الذين يتواجدون يوميا في مقر النادي.

من جهته أكد المهاجم الغاني -في تصريحٍ خاص لصحيفة "الرياض" السعودية اليوم الإثنين الموافق 22 مارس/آذار- أن اعتناقه للإسلام جاء عن قناعةٍ تامة، وذلك بعد أن التحق في الرائد خلال فترة الانتقالات الشتوية.

وقال أدو " أشكر مسؤولي الرائد الذين شجعوني على اعتناق هذا الدين، كنت مقتنعا بسماحة الدين الإسلامي وأنه الدين الحق، والمعاملة الرائعة التي وجدتها من محبي الرائد ورئيس النادي والإدارة وحتى اللاعبين، دفعتني للمسارعة باعتناق الدين الإسلامي".

وأوضح المهاجم الغاني الذي يبلغ من العمر28 عاماً، أن زوجته ساهمت بشكلٍ كبير في اتخاذه للقرار، بقوله "زوجتي مسلمة، وهي سعيدة بذلك، إذ أخبرتها بعد أدائي للصلاة وفرحت كثيراً، وهذا يكفي لأن أتبع هذا الدين، والحمد لله أنني أعلنت إسلامي، أنا سعيد بهذا الأمر، وهذا هو مكسبي الوحيد من تجربتي مع الرائد، لأنني لم ألعب أي مباراة رسمية حتى نهاية الدوري".