EN
  • تاريخ النشر: 26 مايو, 2009

في إطار الاستعدادات للتصفيات الأسيوية العنابي القطري أحرج بدلاء الأخضر وديا

السعودية تتعرض لهزيمة ودية من العنابي

السعودية تتعرض لهزيمة ودية من العنابي

تغلب المنتخب القطري على نظيره السعودي وديا 2-1، في المباراة التي جرت بين الفريقين الثلاثاء على ملعب الأول، وذلك في إطار استعدادات الفريقين للجولة الثامنة من التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010.

تغلب المنتخب القطري على نظيره السعودي وديا 2-1، في المباراة التي جرت بين الفريقين الثلاثاء على ملعب الأول، وذلك في إطار استعدادات الفريقين للجولة الثامنة من التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010.

خاض البرتغالي خوسيه بيسيرو المدير الفني للمنتخب السعودي اللقاء بالبدلاء في ظل الغياب العناصر الأساسية لارتباطهم بمباريات أنديتهم في دوري الأبطال الأسيوي.

والملفت للنظر أن اللقاء شهد غياب العامل الجماهيري، حيث لم تحظ بتواجد جماهيري كبير على عكس المتوقع، الأمر الذي أفقد المباراة نكهتها وجمالها.

بدأ المنتخب السعودي اللقاء بهجوم مكثف على أصحاب الأرض، وتوالت فرصه الضائعة واحدة تلو الأخرى إلى أن جاءت الدقيقة 45، ليتمكن تيسير الجاسم من إحراز هدف التقدم، إثر ضربة حرة أسكنها في أقصى الزاوية اليسرى للحارس القطري.

لم تختلف الحال كثيرا في شوط المباراة الثاني عن سابقه، فجاء الشوط سجالا بين الجانبين، ففي الوقت الذي حاول فيه الأخضر السعودي مضاعفة النتيجة بحث العنابي القطري بشتى الطرق عن هدف التعادل.

وفي الدقيقة 64 احتسب حكم اللقاء ضربة جزاء للمنتخب القطري، نفذها على الفور علي حسن عفيف في الزاوية اليمنى للحارس، محرزا التعادل محققا غرضه في الدقائق الأولى من الشوط الثاني.

وقضى العنابي على الآمال السعودية في إحراز هدف التقدم، عندما سجل مجيب الهدف الثاني لمنتخب بلاده في الدقيقة 88، عندما تهيأت له الكرة داخل منطقة الجزاء سددها أرضية زاحفة لتنتهي على إثرها المباراة.

يذكر أن بيسيرو من المؤكد أنه سيعيد حساباته الفنية من جديد، فيما يتعلق باختيار التشكيلة التي سيخوض بها مباراة كوريا الجنوبية 10 يونيو/حزيران القادم.