EN
  • تاريخ النشر: 20 مايو, 2009

زياية في الوحدة السعودي العميد والعالمي في صراع لضم حاج عيسى

حاج عيسي يقترب من أحد الأندية الخليجية

حاج عيسي يقترب من أحد الأندية الخليجية

كشفت مصادر داخل نادي وفاق سيطف الجزائري أن صانع ألعاب الفريق لزهر حاج عيسي تلقى عدة عروض مغرية من أندية سعودية وقطرية، من أجل الحصول على خدماته بداية من الموسم المقبل.

كشفت مصادر داخل نادي وفاق سيطف الجزائري أن صانع ألعاب الفريق لزهر حاج عيسي تلقى عدة عروض مغرية من أندية سعودية وقطرية، من أجل الحصول على خدماته بداية من الموسم المقبل.

وقد فوضت إدارة نادي وفاق سطيف واللاعب أحد الوكلاء للدخول في مفاوضات مع ناديي اتحاد جدة والنصر السعوديين، اللذين طلبا خدمات حاج عيسي، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "الشروق" الجزائرية اليوم الأربعاء.

ولم تصل المفاوضات السعودية سواء من العميد أو العالمي إلى مرحلة نهائية لضم حاج عيسي فعليا، حيث مازالت الأمور غير واضحة تماما.

يشار إلى أن الاتحاد أنهى عقدي محترفيه المصري عماد متعب والبرازيلي ريناتو، فيما أبدى رغبته في الحفاظ على المحترفين الآخرين المغربي هشام بوشروان والعماني أحمد حديد، أما النصر فقد أبدى رغبته في تسريح جميع محترفيه المصري حسام غالي والعماني حسن ربيع والبرازيليين ألتون وإيدير، وإن كان الأخير قد يبقى لاقتناع الإدارة بإمكانياته.

وفضلا عن الاتحاد والنصر، دخل وكيل حاج عيسي في مفاوضات مكثفة مع فريقي الغرافة والريان القطريين، خاصة في ظل حاجة الفريقين لصانع ألعاب مميز، وهو ما افتقداه هذا الموسم بشدة.

وعلى رغم أن حاج عيسى وعبد الحكيم سرار رئيس نادي وفاق سطيف رفضا في وقت سابق التحدث عن عروض خليجية، ونفيا قطعيا خوض اللاعب لأية مفاوضات بشأن احترافه في الموسم المقبل إلا في أوروبا، إلا أن النفي الذي يردده حاج عيسي وسرار يأتي مخالفا لكل المؤشرات التي توحي بأن صانع ألعاب وفاق سطيف بات قريبا من اللعب لأحد الأندية الخليجية، مقابل صفقة قد تعد الأغلى في تاريخ الكرة الجزائرية.

من جهة أخرى، عاد المهاجم عبد المالك زياية إلى سطيف بعد فترة من المقاطعة قضاها في مسقط رأسه بقالمة، على إثر الاعتداء عليه من طرف بعض جماهير النادي لقاء جوليبا المالي الجمعة الماضي، وتأتي عودة زياية إلى سطيف تزامنا مع اتفاق شبه رسمي بين سرار ومسؤولي فريق الوحدة السعودي؛ لتحويله إلى هذا النادي بقيمة مالية مغرية.