EN
  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2012

عاد إلى السعودية من أجل أداء العمرة العربي لاعب الهلال السابق: هناك مجال للسهر في السعودية عكس أوروبا

المغربي يوسف العربي

المغربي يوسف العربي

بعد موسم واحد في صفوف الهلال السعودي، رحل المغربي يوسف العربي واحترف في غرناطة الإسباني، لكنه عاد سريعا إلى السعودية، والسبب هو رغبته في أداء العمرة، قبل أن يعقد مقارنة سريعة بين الكرة السعودية والأوروبية.

بعد موسم واحد في صفوف الهلال السعودي، رحل المغربي يوسف العربي واحترف في غرناطة الإسباني، لكنه عاد سريعا إلى السعودية، والسبب هو رغبته في أداء العمرة، قبل أن يعقد مقارنة سريعة بين الكرة السعودية والأوروبية.

ونشرت صحيفة الرياض السعودية مقابلة مع العربي قال فيها يوم الجمعة "هناك فروقات كثيرة أبرزها القوة الجسمانية للاعب الأوروبي التي تختلف عن اللاعب السعودي والسرعة في إيقاع اللاعب لأن إيقاع اللعب في السعودية يعتبر بطيئا".

وأضاف المهاجم المغربي "حاليا مع غرناطة أتدرب مرتين يوميا صباحا ومساء مع التقيد بنظام غذائي.. ولكن في السعودية كان هناك مجال للسهر وهذا أمر مؤثر بكل تأكيد على اللاعبين".

وأكد العربي أن اندهش من مستوى الدوري السعودي، لأنه كان يعتقد أن المستوى سيكون أقل من ذلك، وأشار اللاعب المغربي إلى أنه يتمنى إذا عاد إلى اللعب في هذا الدوري من جديد يكون عن طريق الهلال، لكنه لم يغلق الباب في وجه باقي الأندية.

وقال العربي "لن أكذب وأقول إني لن ألعب إلا للهلال لأننا في عصر احتراف ولكن صدقني أن الأولوية ستكون للهلال وأتمنى فعلا أن أعود إليه مستقبلا.. سبب قدومي إلى السعودية أداء مناسبك العمرة. بالنسبة للمطالبات المالية فلا يوجد لي أي حقوق، لكن على العكس لم يتبق لي أي شيء".

وتعاقد الهلال مع المدافع السنغالي عبد القادر مانجان والبرازيلي ويسلي، بعد رحيل الثنائي الأجنبي المكون من العربي والسويدي كريستيان ويلهامسون، الذي يبقى يبحث عن ناد جديد.