EN
  • تاريخ النشر: 02 سبتمبر, 2011

بعدما رفض التشكيك في وطنيته العراقي حمد يقود النشامى إلى ترويض أسود الرافدين

حسن عبد الفتاح أحرز الهدف الأول للأردن

حسن عبد الفتاح أحرز الهدف الأول للأردن

قاد المدرب العراقي المخضرم عدنان حمد، منتخب الأردن إلى فوز ثمين بهدفين نظيفين على منتخب بلاده أسود الرافدين، في مباراة أقيمت بأربيل في التصفيات الأسيوية المؤهلة لمونديال 2014، يوم الجمعة.

قاد المدرب العراقي المخضرم عدنان حمد، منتخب الأردن إلى فوز ثمين بهدفين نظيفين على منتخب بلاده أسود الرافدين، في مباراة أقيمت بأربيل في التصفيات الأسيوية المؤهلة لمونديال 2014، يوم الجمعة.

وسجل حسن عبد الفتاح مهاجم الأردن الهدف الأول في الدقيقة الـ43، وأضاف عبد الله ذيب الهدف الثاني بعد دقيقتين فقط من بداية الشوط الثاني.

واحتُسبت 12 دقيقة بدل الوقت الضائع في توقف المباراة بسبب عطل في إضاءة الملعب، لكن ذلك لم يكن كافيًا لتقليص الفارق.

وصنع عامر ذيب الهدف الأول للأردنيين بتمريرة عرضية قوية من ناحية اليمين، انقض عليها عبد الفتاح بشكل مميز من مدى قريب في غياب الرقابة الدفاعية.

وبدأ الشوط الثاني بتغيير من البرازيلي زيكو المدرب الجديد للعراق، بإشراك عماد محمد بدلاً من هوار ملا محمد. وانفرد عماد بالمرمى في أول دقيقة، لكن الحارس عامر شفيع أنقذ مرماه ببراعة.

وتعرض منتخب العراق بطل أسيا 2007 لعقاب سريع على إهدار هذه الفرصة، عندما توغل عامر ذيب ومرر كرة حوَّلها ناحية المرمى، ورُدت إليه مرة أخرى ليراوغ أحد مدافعي العراق ويسدد الكرة داخل المرمى مضيفًا الهدف الثاني.

وعاند الحظ منتخب العراق في تقليص الفارق في أكثر من مناسبة، كانت أخطرها ركلة حرة نفذها القائد يونس محمود بشكل رائع. وكانت الكرة في طريقها إلى دخول المرمى لولا اصطدامها بالعارضة.

وفي المجموعة ذاتها، فازت الصين على سنغافورة .