EN
  • تاريخ النشر: 02 نوفمبر, 2011

الطرابلسي: مواجهة المغرب أسهل من اللعب أمام كبار إفريقيا

منتخب تونس

الطرابلسي يعلن جاهزية التوانسة لبطولة العرس الإفريقي

اعترف سامي الطرابلسي مدرب المنتخب التونسي أن مباراة فريقه أمام المغرب في أمم إفريقيا بغينيا الاستوائية والجابون 2012 أسهل من مواجهة كبار القارة السمراء.

(تونس-mbc.net) قلل سامي الطرابلسي -مدرب المنتخب التونسي- من قوة المنتخب المغربي الذي يقع معه في نفس المجموعة ببطولة كأس الأمم الإفريقية المقبلة بغينيا الاستوائية والجابون 2012، موضحا أن المجموعة ليست صعبة كما يتصورها البعض.

                           

أكد الطرابلسي في تصريح لصحيفة "الشروق" التونسية أن مواجهة المغاربة لن تمثل صعوبة على نسور قرطاج، خاصة وأن الوقوع مع أسود الأطلس في مجموعة واحدة أفضل بكثير من الوقوع مع أقوى منتخبات القارة السمراء أمثال كوت ديفوار أو غانا.

 

أضاف المدرب التونسي أن الوقوع مع الأسود لا يمثل قلقا أو خوفا للجهاز الفني للنسور، خاصة وأنه كتاب مفتوح بالنسبة لنا، ومن ثم فإننا لن نخشى مواجهته، وسنكون جاهزين لمواجهته في أولى مباريات العرس الإفريقي.

 

أوضح الطرابلسي أننا نعرف كثيرا عن المنتخب المغربي، حيث إنه عرف صعوبات عديدة خلال مشواره بالتصفيات المؤهلة إلى العرس الإفريقي، ومن ثم فإنه لم يحسم أمر التأهل إلا في آخر جولة، على الرغم من أنه يضم في جعبته مجموعة متميزة من النجوم.

 

أعلن أن كل المباريات ستكون هامة خلال مرحلة النهائيات، غير أن لقاء الافتتاح أمام المنتخب المغربي سيكون مؤثرا على بقية المشوار، ونحن سنستعد المناسبة جيدا لهذه المواجهة.

 

وراهن الطرابلسي أن منتخب بلاده سيتأهل إلى المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الإفريقية.