EN
  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2012

الطرابلسي: الوداع الإفريقي خيبة أمل كبيرة

منتخب تونس

خطأ المثلوثي أخرج تونس من البطولة

اعتبر سامي الطرابلسي، المدير الفني لمنتخب تونس، خروج منتخب بلاده من الدور ربع النهائي للنسخة الثامنة والعشرين لكأس الأمم الإفريقية لكرة القدم "خيبة أمل كبيرة".

  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2012

الطرابلسي: الوداع الإفريقي خيبة أمل كبيرة

اعتبر سامي الطرابلسي، المدير الفني لمنتخب تونس، خروج منتخب بلاده من الدور ربع النهائي للنسخة الثامنة والعشرين لكأس الأمم الإفريقية لكرة القدم "خيبة أمل كبيرة".

وقال الطرابلسي في المؤتمر الصحفي عقب خسارة تونس أمام غانا 1-2 "إنها خيبة أمل كبيرة، ليس لدي ما أعيب على اللاعبين غير أن بعضهم يلزمه التحكم أكثر في الأعصاب وتجنب تشنج الأعصاب في الشوطين الإضافيين".

وأضاف: "المنتخب التونسي لا يستحق الخسارة، قدم اللاعبون أفضل ما لديهم وتمكنوا من فرض السيطرة على منتخب غاني قوي. اللوم الوحيد الذي يمكن أن يوجه إلى اللاعبين هو لعبهم بتشنج خاصة في الوقت الإضافي، ما حرم الفريق من إمكانية العودة في النتيجة في الشوط الإضافي الثاني، أعتقد أن المنتخب التونسي كان يستحق بلوغ شوط متقدم في البطولة الجارية".

أما حارس المرمى أيمن المثلوثي صاحب الخطأ الفادح الذي استغله أندريه أيوو وسجل هدف الفوز لغانا، فقال: "من المؤسف أن يخرج المنتخب التونسي من هذا الدور، كان المنتخب قادرًا على بلوغ الدور نصف النهائي على الأقل، أتحمل مسؤولية الهدف الثاني إنها أخطاء يرتكبها حراس مرمى كبار، منتخبنا يملك مستقبلًا واعدًا".

في المقابل، قال مساعد مدرب غانا جويسي أبياه "كانت مباراة صعبة جدًّا، كنا نعرف قوة المنتخب التونسي، ومن ثم لم نفاجأ بتألقه، المهم بالنسبة لنا كان هو التأهل إلى نصف النهائي".

أما القائد جون منساه، صاحب الهدف الأول للغانيين، فقال: "كانت مباراة صعبة، وتونس خلقت لنا متاعب كثيرة ولحسن حظنا أننا نجحنا في تحقيق الفوز ومواصلة المشوار في هذه البطولة".