EN
  • تاريخ النشر: 19 سبتمبر, 2009

تطالب بـ31 مليون يورو الضرائب الإيطالية تصادر "قرطا" لمارادونا

مارادونا يواجه أزمات مختلفة

مارادونا يواجه أزمات مختلفة

قالت سلطات الضرائب في إيطاليا في بيان إنها صادرت قرطا بقيمة أربعة آلاف يورو (5880 دولارا) من دييجو مارادونا مدرب منتخب الأرجنتين من أجل المساعدة في دفع ضرائب مستحقة عليه.

قالت سلطات الضرائب في إيطاليا في بيان إنها صادرت قرطا بقيمة أربعة آلاف يورو (5880 دولارا) من دييجو مارادونا مدرب منتخب الأرجنتين من أجل المساعدة في دفع ضرائب مستحقة عليه.

وقالت أكويطاليا المسؤولة بجمع الضرائب: إن الشرطة ضبطت القرط في مستشفى بإيطاليا دخله مارادونا من أجل إنقاص وزنه.

وهذه ليست المرة الأولى التي يدخل فيها مارادونا في مواجهة مع سلطات الضرائب الإيطالية التي تقول إن النجم السابق مدين بمبلغ 31 مليون يورو كضرائب عليه خلال الفترة التي لعب فيها في صفوف فريق نابولي.

ويقول مارادونا الذي لعب مع نابولي في الدوري الإيطالي في الفترة من 1984 إلى 1991: إن النادي كان ينبغي عليه أن يدفع الضرائب.

ومنذ ثلاث سنوات، صادرت شرطة الضرائب ساعتين ثمينتين من قائد المنتخب الأرجنتيني سابقا عندما كان في إيطاليا للمشاركة في مباراة يخصص عائدها لأعمال الخير.

وفي عام 2005، صادرت الضرائب أجر مارادونا عن الاشتراك في برنامج تلفزيوني للرقص.

ويواجه مارادونا انتقادات حادة في الوقت الحالي بسبب النتائج المتواضعة لمنتخب الأرجنتين في تصفيات كأس العالم 2010، مما قلص من حظوظ الفريق في الظهور في جنوب إفريقيا العام المقبل.