EN
  • تاريخ النشر: 14 يناير, 2012

الصقور السعودي يشارك في سباق دبي للسيارات

رائد أبو زنادة والسيارة نيسان دي تي آر

رائد أبو زنادة والسيارة نيسان دي تي آر

فريق الصقور السعودي يخوض منافسات سباق دبي للسيارات أكبر وأطول سباق سيارات في العالم؛ هو "السباق العالمي للسيارات 24"

  • تاريخ النشر: 14 يناير, 2012

الصقور السعودي يشارك في سباق دبي للسيارات

يخوض فريق الصقور السعودي منافسات سباق دبي للسيارات أكبر وأطول سباق سيارات في العالم؛ هو "السباق العالمي للسيارات 24" الذي يمتد على مدار 24 ساعة متواصلة، ويطلق عليه سباق التحمل؛ وذلك بمشاركة أكثر من 90 فريقًا من 40 دولة مختلفة.

ويأتي الهدف من مشاركة فريق الصفور في السباق الذي تستضيفه حلبة "دبي أوتودروم" حاليا هو تحقيق حضور سعودي على مستوى عالمي احترافي، وذلك حسبما ذكرت صحيفة "الوطن" السعودية.

ويتنافس فريق الصقور في السباق بفريقين يضم الأول سائقين محترفين نوعا ما، يتقدمهما الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزميله فيصل بن لادن، إضافة للسويدي إدوارد سانتسروم والألمانية كلاوديو هورتيجن ومواطنها يورج مولر، وحملت سيارته الرقم بينما اعتذر الأمير خالد بن سلطان الفيصل عن المشاركة في الفريق الثاني للصقور الذي ضم فيصل بن لادن (يشارك مع الفريقين الأول والثاني) وفهد فواز القصيبي (19 عاماً) وبندر العيسائي والألماني ماركو هورتينج.

 وبدأت حكاية فريق الصقور في هذه المشاركة بتحالف مع فريق شوبيرت الألماني -المتوّج بلقب السباق في النسخة الأخيرة والواصل لمنصات التتويج في النسخ الثلاثة الأخيرة- وذلك حينما شارك الأمير عبدالعزيز الفيصل في بطولة أوروبا لسيارات GT3 إحدى بطولات الاتحاد الدولي للسيارات (FIA)، وشاركه في السيارة ذاتها السويدي إدواردو سانتسروم، وحقق الفيصل حينها إنجازاً غير مسبوق عربياً وسعودياً حينما توج بطلاً للجولة الأولى من السباق في البرتغال، ومن هنا نبعت فكرة التحالف بين فريق الصقور وشوبيرت كفريقين بطلين، يشاركان اليوم كفريـق واحـد دخل بقـوة مرشحاً لمنصـة التتويج.

 وتأسس فريق الصقور عام 2004 وهو العام ذاته الذي أنشئت فيه حلبة دبي أوتودروم التي تستضيف السباق الحالي في نسخته السابعة، وتمتد حلبتها على مسافة 5.3 كلم.

 ومع انطلاقة السباق كان حضور الصقور قوياً، فبعد نحو ساعتين من البداية كان الفريق يمضي بقوة نحو المقدمة متراوحاً بين المركزين الثاني والثالث.