EN
  • تاريخ النشر: 11 سبتمبر, 2010

الفتح المغربي مع الحدود المصري الصفاقسي المتصدر في ضيافة زاناكو المتذيل بكأس الاتحاد

الصفاقسي يبحث عن لقب جديد

الصفاقسي يبحث عن لقب جديد

سيلعب الصفاقسي التونسي مباراة محفوفة بالمخاطر في ضيافة زاناكو الزامبي في الجولة الثالثة لدور الثمانية بكأس الاتحاد الإفريقي يوم السبت.

  • تاريخ النشر: 11 سبتمبر, 2010

الفتح المغربي مع الحدود المصري الصفاقسي المتصدر في ضيافة زاناكو المتذيل بكأس الاتحاد

سيلعب الصفاقسي التونسي مباراة محفوفة بالمخاطر في ضيافة زاناكو الزامبي في الجولة الثالثة لدور الثمانية بكأس الاتحاد الإفريقي يوم السبت.

ويتصدر الصفاقسي الفائز باللقب عامي 2007 و2008م المجموعة الثانية بأربع نقاط، ويريد تعزيز انفراده بالقمة، إذ تبقى المنافسة مشتعلة بوجود الفتح الرباطي المغربي ثانيا (3 نقاط) وحرس الحدود المصري ثالثا (نقطتان) وأخيرا زاناكو بنقطة واحدة.

وسيلعب الفتح على أرضه ضمن منافسات الجولة ذاتها مع فريق الحدود صاحب الخبرة الكبيرة في هذه البطولة من السنوات الأخيرة.

ولن تكون مهمة الصفاقسي سهلة في ظل الرغبة الملحة لفريق زاناكو في الدخول مجددا لأجواء المنافسة، إذ إن أي نتيجة غير الفوز ستجعله قريبا للغاية من الخروج المبكر من المسابقة.

وقال ويدسون نيريندا المدير الفني لفريق زاناكو لموقع الكاف: "هذه المباراة مهمة جدا، ولن نرضى بغير الفوز والخروج بالنقاط الثلاث".

وأضاف "نحن نعرف الصفاقسي، فإنه فريق كبير؛ لكننا سنلعب بشكل جماعي من أجل الخروج بالفوز من هذه المباراة".

ولم تتلق شباك الصفاقسي أي هدف في دور الثمانية حتى الآن؛ إذ تعادل في مصر مع الحدود سلبيا، قبل أن يسحق الفتح بثلاثة أهداف نظيفة.