EN
  • تاريخ النشر: 12 يوليو, 2011

الصحافة الكوستاريكية تُشيد بصحوة ميسي

ميسي يعود للتألق في كوبا أمريكا

ميسي يعود للتألق في كوبا أمريكا

أشارت الصحافة الكوستاريكية إلى أن "صحوة" اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي أسقطت المقاومة الضعيفة للمنتخب الكوستاريكي في بطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) المقامة حاليا بالأرجنتين".

أشارت الصحافة الكوستاريكية إلى أن "صحوة" اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي أسقطت المقاومة الضعيفة للمنتخب الكوستاريكي في بطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) المقامة حاليا بالأرجنتين".

وصالح المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم جماهيره وحقق فوزه الأول في البطولة بفوزه الساحق 3/صفر على نظيره الكوستاريكي في ساعة مبكرة من صباح يوم الثلاثاء (بتوقيت جرينتش) في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات المجموعة الأولى بالدور الأول للبطولة.

وأسقط منتخب التانجو الأرجنتيني منافسه الكوستاريكي على استاد "ماريو كيمبس" بمدينة كوردوبا، ليرفع رصيده إلى خمس نقاط ويحتل المركزَ الثاني في المجموعة بفارق نقطتين خلف كولومبيا.

وتجمد رصيد المنتخب الكوستاريكي عند ثلاث نقاط، ليتراجع إلى المركز الثالث بفارق نقطتين أمام المنتخب البوليفي الذي ما زال الفريق الوحيد الذي ودع البطولة رسميا حتى الآن، بينما يمتلك المنتخب الكوستاريكي فرصة ضعيفة للغاية للحاق بركب المتأهلين إلى دور الثمانية.

وأوضحت الصحافة الكوستاريكية أن "صحوة" ميسي الذي يمثل العقل المفكر في المنتخب الأرجنتيني كانت السبب الرئيسي وراء سقوط كوستاريكا.

وذكرت صحيفة "لا ناسيون" في عنوانها "صحوة ميسي دمرت المقاومة الضعيفة للمنتخب الكوستاريكي".

وأوضحت "أرادوا إيقاف خطورة ميسي، ولكنه تفوق عليهم، ونعتقد أنه أقصاهم".

وأكدت صحيفة "لا برينسا ليبري" أيضا أن "ميسي تحرر أمام المنتخب الكوستاريكي".