EN
  • تاريخ النشر: 16 سبتمبر, 2010

بعد رحلة احترافٍ طويلة السكتيوي يعود إلى اللعب في الدوري المغربي

السكتيوي يدعم المغرب الفاسي معنويا

السكتيوي يدعم المغرب الفاسي معنويا

تعاقد اللاعب المغربي الدولي طارق السكتيوي مع ناديه السابق المغرب الفاسي لمدة عام واحد، دون أن يفصح عن القيمة المالية، وذلك لدعم صفوف الفريق في الموسم الحالي بعد رحلة احتراف طويلة.

  • تاريخ النشر: 16 سبتمبر, 2010

بعد رحلة احترافٍ طويلة السكتيوي يعود إلى اللعب في الدوري المغربي

تعاقد اللاعب المغربي الدولي طارق السكتيوي مع ناديه السابق المغرب الفاسي لمدة عام واحد، دون أن يفصح عن القيمة المالية، وذلك لدعم صفوف الفريق في الموسم الحالي بعد رحلة احتراف طويلة.

وأعلنت مصادر مسؤولة في النادي المغربي أن السكتيوي عاد إلى ناديه القديم "المغرب الفاسي" بهدف دعم الفريق معنويا أكثر منه ماديا، خاصة وأنه يعاني بشدة في الفترة الأخيرة. وذلك حسب ما ذكرت صحيفة "المنتخب" المغربية.

ويعد السكتيوي من أبرز اللاعبين المغربين على الساحة حاليا؛ إلا أنه ابتعد في الفترة الأخيرة عن صفوف المنتخب بعد تعدد الإخفاقات التي تعرض لها أسود الأطلس في الفترة الأخيرة.

وقدم النجم المغربي فصولا احترافية على أعلى مستوى، بدأها بنادي أوكسير الفرنسي ما بين 1997 و1999، وتحول بعدها إلى أزد ألكمار الهولندي لمدة ثلاثة أعوام ما بين 2004 و2007، قبل أن يتألق مع بورتو البرتغالي لمدة موسمين، وفاز معه بلقب الدوري البرتغالي، والوصول معه إلى الدور ربع نهائي من دوري أبطال أوروبا.

وكان آخر مشوار احترافي للسكتيوي في نادي عجمان الإماراتي الموسم الماضي، ليعود بالتالي إلى البطولة المغربية التي سطع نجمه فيها مع المغرب الفاسي.