EN
  • تاريخ النشر: 13 نوفمبر, 2011

مساء الثلاثاء ضمن تصفيات المونديال السعودية وعمان يواصلان التأهب للصدام الناري

منتخب السعودية + منتخب عمان

جانب من لقاء سابق للسعودية وعمان

المنتخبان السعودي والعماني يواصلان استعداداتهما المرتقبة للصدام الناري مساء بعد غد الثلاثاء على إستاد الملك فهد الدولي بالرياض ضمن الجولة الخامسة للمجموعة الرابعة من التصفيات الأسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2014 بالبرازيل.

واصل المنتخبان السعودي والعماني استعداداتهما المرتقبة للصدام الناري مساء بعد غد الثلاثاء على إستاد الملك فهد الدولي بالرياض ضمن الجولة الخامسة للمجموعة الرابعة من التصفيات الأسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2014 بالبرازيل.

ويحتل المنتخب السعودي المركز الثاني برصيد 5 نقاط خلف أستراليا المتصدرة برصيد 9 نقاط، فيما يأتي المنتخب العماني في المركز الرابع والأخير برصيد 4 نقاط بفارق الأهداف عن تايلاند صاحبة المركز الثالث.

وأدى المنتخب السعودي أمس السبت تدريباته على استاد الملك فهد الدولي بالرياض تحت قيادة مدربه الهولندي فرانك ريكارد الذي اجتمع باللاعبين في منتصف الملعب، ثم قسم اللاعبين إلى فريقين، شارك في الأول اللاعبون الذين بدأ بهم اللقاء أمام تايلاند وغادروا الملعب سريعا.

أما الفريق الثاني الذي ضم اللاعبين الذين لم يشاركوا في المباراة وقائمة الاحتياطي، فقد أدى مرانا اشتمل على تدريبات لياقة بدنية ولمحات تكتيكية ومناورة في منتصف الملعب، بالإضافة إلى تدريبات مكثفة لحراس المرمى.

وسيؤدي المنتخب السعودي مساء اليوم الأحد تدريبه الثاني على نفس الملعب قبل أن يتركه لمنتخب عمان للتدريب عليه مساء الاثنين، حسب ما هو متعارف عليه.

في المقابل، وصلت بعثة المنتخب العماني الأول أمس إلى الرياض حيث سيؤدي تدريباته مساء اليوم الأحد على ملعب الأمير فيصل بن فهد، قبل أن يخوض تدريبه الختامي على الملعب الذي ستقام عليه المباراة.

ويدخل المنتخبان المباراة وكل منتخب منهما يمنّي النفس بالفوز حتى يضمن التأهل للدور الحاسم من التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2014.

ويعد فوز السعودية بمثابة إقصاءً مباشرا لمنتخب عمان من التصفيات؛ حيث سيرتفع رصيد الأخضر إلى 8 نقاط بفارق 4 نقاط عن عمان، وهو ما يستحيل تحقيق هذا الفارق في الجولة الأخيرة، لكن قد تحسم نتيجة لقاء أستراليا وتايلاند تأهل الأخضر في هذه الجولة من عدمه.

أما فوز عمان أو تعادله مع السعودية فقد يضعه قاب قوسين أو أدنى من التأهل للدور الحاسم، حيث ستصب الجولة الأخيرة من التصفيات نظريا في صالحه؛ إذ سيستضيف تايلاند في مسقط، فيما سيحل الأخضر ضيفا على أستراليا في ملبورن.