EN
  • تاريخ النشر: 22 نوفمبر, 2010

حفظت ماء الوجه في ظل إخفاق 11 لعبة السعودية تحقق أول ميدالية ذهبية في جوانزو الصينية

الفروسية السعودية حفظت ماء الوجه

الفروسية السعودية حفظت ماء الوجه

انتظرت البعثة السعودية المشاركة في دورة الألعاب الأسيوية في جوانزو المقامة حاليا في الصين 11 يوما حتى يتم عزف السلام الملكي للمرة الأولى، وتحقق ذلك بفضل المنتخب السعودي للفروسية الذي حفظ ماء وجه الرياضة السعودية بتحقيق أول ميدالية سعودية في "آسياد جوانزو".

انتظرت البعثة السعودية المشاركة في دورة الألعاب الأسيوية في جوانزو المقامة حاليا في الصين 11 يوما حتى يتم عزف السلام الملكي للمرة الأولى، وتحقق ذلك بفضل المنتخب السعودي للفروسية الذي حفظ ماء وجه الرياضة السعودية بتحقيق أول ميدالية سعودية في "آسياد جوانزو".

ونجح الفرسان الأربعة: خالد العيد، ورمزي الدهامي، وعبد الله شربتلي، والأمير عبد الله بن متعب في تحقيق أول ميدالية سعودية في أول محاولة ناجحة لتعويض خروج 9 ألعاب خالية الوفاض من المنافسة، والتي تجاوزتها إلى التعرض لخسائر كبيرة، واحتلال مراكز متأخرة في قائمة ترتيب ألعاب مختلفة.

وتواجد اسم السعودية لأول مرة في سلم ترتيب الدول التي حققت ميداليات بعد غياب استمر خلال الأيام العشرة الماضية من عمر الدورة.

وشهد يوم الإثنين تحقيقَ المنتخب السعودي للفروسية ميدالية ذهبية حافظ بها على إنجازه الذي حققه في الدورة الماضية في الدوحة 2006.

ومن المتوقع أن تضيف السعودية ميدالية أخرى أو أكثر اليوم في مسابقات ألعاب القوى في ظل تأهل أكثر من لاعب إلى المرحلة نصف النهائية أو النهائية أمس.

ولاقت المشاركة السعودية في "الآسياد" حاليا انتقادات جماهيرية وإعلامية واسعة في ظل مشاركة متواضعة قياسا بتواجد دول أقل سمعة وإمكانات منها، لكنها نجحت في تحقيق أكثر من ميدالية، ومن المتوقع أن تفتح اللجنة الأولمبية السعودية تحقيقا موسعا في مشاركة ألعابها في جوانزو، خصوصا وأن الفترة المقبلة ستشهد المنافسة على المشاركة في أولمبياد لندن عقب أقل من عامين.