EN
  • تاريخ النشر: 15 يناير, 2009

تمنى أن يعكس النهائي تطور الكرة الخليجية الجوهر يشيد بمدرب الأزرق ويحضر مفاجأة لأصحاب الأرض

الجوهر يؤكد صعوبة المباراة النهائية

الجوهر يؤكد صعوبة المباراة النهائية

أكد المدير الفني للمنتخب السعودي ناصر الجوهر أنه لم يكن يتمنى مقابلة منتخب الكويت في نصف نهائي بطولة الخليج التاسعة عشر لكرة القدم؛ تعاطفاً منه مع مدرب منتخب الكويت محمد إبراهيم الذي وصفه بـ"البطلوقال "إنه كان يأمل لقاء المنتخب الكويتي في الدور النهائي".

  • تاريخ النشر: 15 يناير, 2009

تمنى أن يعكس النهائي تطور الكرة الخليجية الجوهر يشيد بمدرب الأزرق ويحضر مفاجأة لأصحاب الأرض

أكد المدير الفني للمنتخب السعودي ناصر الجوهر أنه لم يكن يتمنى مقابلة منتخب الكويت في نصف نهائي بطولة الخليج التاسعة عشر لكرة القدم؛ تعاطفاً منه مع مدرب منتخب الكويت محمد إبراهيم الذي وصفه بـ"البطلوقال "إنه كان يأمل لقاء المنتخب الكويتي في الدور النهائي".

وكان الأخضر السعودي قد تخطى نظيره الأزرق الكويتي بهدف نظيف سجله أحمد الفريدي في الدور نصف النهائي.

وقال الجوهر إن المنتخب السعودي لعب مباراة تكتيكية تعتمد على المحافظة على الانتشار الجيد في وسط الملعب، ونقل الكرات بين اللاعبين بأقل مجهود؛ نظراً للكثافة الوسطية التي لعب بها المنتخب الكويتي، وذلك حسبما أفادت وسائل الإعلام السعودية اليوم الخميس.

وأوضح أن المنتخب الكويتي كان تحت المجهر منذ بداية البطولة، واستطاع من خلاله معرفة مصادر القوة فيه، مشيرًا إلى أن المنتخب الكويتي دائمًا ما يكون متسرعًا في أول الدقائق، إضافة إلى أنه طالب اللاعبين بالتركيز على مساعد ندا؛ لأنه مصدر انطلاقات الهجوم الكويتي.

وامتدح الجوهر الإعلام السعودي قائلا "الإعلام السعودي لا يرضى بغير الفوز وأيضًا المستوى، ودائمًا أستفيد من النقد الهادف من خلاله".

وعن لقاء منتخب عمان في النهائي قال الجوهر "المباراة النهائية لها إعداد خاص لا يمكن الكشف عنه حاليا".

وأضاف يوم السبت سترون التصور الذي سجلته عن المنتخب العماني، متمنيًا الفوز للمنتخب السعودي وتحقيق الكأس.

وأشار الجوهر إلى أن المباراة النهائية أمام المنتخب العماني "ستكون مباراة ممتعة بين فريقين قويين، ونتمنى أن تعكس تطور كرة القدم في الخليج".

من جانبه، أعرب محمد إبراهيم المدير الفني للمنتخب الكويتي عن سعادته بأداء فريقه رغم الهزيمة أمام المنتخب السعودي، والخروج من الدور قبل النهائي لبطولة كأس الخليج التاسعة عشرة.

وقال إبراهيم "إنه راضٍ عن المباراة والأداء الذي قدمه لاعبوه خلالها".

وأضاف "وصلنا إلى الدور قبل النهائي، وهو شيء جيد، رغم خسارتنا أمام الفريق السعودي الذي يمتلك ثقافة كبيرة ويعرف كيف يلعب في هذه المباريات الدولية، أشكر كل لاعبي المنتخب الكويتي على ما قدموه في هذه المباراة وفي المباريات السابقة؛ لأنهم تحلوا بالإصرار، والعزيمة، والالتزام، والعطاء، وأحب أن أهنئ المملكة".

وتابع إبراهيم قائلا "حاولنا بكل جهدنا إدراك التعادل، وبالتالي أشكر كل اللاعبين على عطائهم في المباراة، لكن الفريق السعودي ليس سهلا، فهو فريق كبير، إلا أن لاعبينا أبلوا بلاء حسنا، وأدوا دورا كبيرا على الملعب، وفي التدريبات، وفترة الاستعداد، وأشكر اللاعبين بشكل عام".