EN
  • تاريخ النشر: 12 فبراير, 2009

بعد الهزيمة المفاجئة من كوريا الشمالية الجوهر يستقيل من الأخضر.. وسكولاري مرشح لخلافته!

تضآل فرص الأخضر في التأهل للمونديال مع الجوهر

تضآل فرص الأخضر في التأهل للمونديال مع الجوهر

ترددت أخبار قوية عن تقديم ناصر الجوهر المدير الفني للمنتخب السعودي لكرة القدم استقالته من منصبه فور عودته إلى البلاد، وذلك بعد الخسارة المفاجئة للأخضر أمام كوريا الشمالية بهدف نظيف في التصفيات الأسيوية المؤهلة لمونديال 2010، الأمر الذي أزم موقف المنتخب وقلص فرصه في التأهل.

ترددت أخبار قوية عن تقديم ناصر الجوهر المدير الفني للمنتخب السعودي لكرة القدم استقالته من منصبه فور عودته إلى البلاد، وذلك بعد الخسارة المفاجئة للأخضر أمام كوريا الشمالية بهدف نظيف في التصفيات الأسيوية المؤهلة لمونديال 2010، الأمر الذي أزم موقف المنتخب وقلص فرصه في التأهل.

وبرز اسم المدرب البرازيلي فليب سكولاري مدرب فريق تشيلسي الإنجليزي السابق كأحد أبرز الأسماء المطروحة وبقوة على طاولة المفاوضات لتدريب المنتخب السعودي فيما تبقى من تصفيات كأس العالم، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "الجزيرة" السعودية اليوم الخميس.

وإذا صحت أخبار التعاقد فإنها ستكون ضربة معلم من الرجل الأول بالرياضة السعودية الأمير سلطان بن فهد، الذي يسعى دائما وأبدا لما فيه صالح الكرة السعودية التي تحتاج لمدرب عالمي وكبير بحجم وإمكانيات البرازيلي سكولاري.

وقد حقق البرازيلي سكولاري -الذي أقيل منذ أيام قليلة من تشيلسي- العديد من الإنجازات العالمية مع منتخب بلاده ومع منتخب البرتغال، كما سبق له العمل في منطقة الخليج والسعودية ودرب فريقي الشباب والأهلي ويعرف الكرة السعودية جيدا.

وقد أفادت المصادر القريبة من الجوهر بأنه ينوي تقديم استقالته بعد الانتقادات التي طالت أداء المنتخب وشككت في قدراته التدريبية بعد الهزيمة من كوريا الشمالية.

وقد طرح اسم البرتغالي خوسيه بوسيرو أيضا كأحد الأسماء المطروحة لخلافة الجوهر مع سكولاري؛ نظرا لأنه يعد خيارا رائعا في ظل السيرة التدريبية المميزة التي يمتلكها.

الجدير بالذكر أن بوسيرو في الوقت الحالي لا يرتبط بأي عقد بعد أن قدم استقالته من تدريب فريق دينامو بوخارست الروماني بعد عرض وصله لتدريب نادي الاتحاد السعودي، ويدير أعمال المدرب في المنطقة العربية وكيل أعمال سعودي.

وقد حقق نجاحًا مع فريق الهلال حينما قاده في أربعة عشر لقاء لم يخسر أيًّا منها.