EN
  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2009

تأجيل إقالة بيسيرو.. وسعادة ماتشالا الجماهير السعودية تتهم اللاعبين بالتخاذل وضياع حلم 2010

الأحمر البحريني يحطم الأحلام السعودية

الأحمر البحريني يحطم الأحلام السعودية

أجمعت الجماهير السعودية -بمختلف ميولها عبر المنتديات- بأن الأخضر لا يستحق التأهل إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، خاصة وأن تلك المرة تعتبر هي الأولى له والتي يغيب على إثرها من المونديال.

أجمعت الجماهير السعودية -بمختلف ميولها عبر المنتديات- بأن الأخضر لا يستحق التأهل إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، خاصة وأن تلك المرة تعتبر هي الأولى له والتي يغيب على إثرها من المونديال.

واتفقت الجماهير على أن الأخضر اعتاد في الفترة الأخيرة على رسم الحزن على وجوه جماهيره، خاصة وأن فرص تأهله للمونديال أضاعها في وقتٍ سابق؛ مسترجعة مباراة كوريا الشمالية في تصفيات المجموعة الآسيوية والتي أخفق في التأهل من خلالها مباشرة إلى المونديال ليدخل في دوامة الملحق.

وتعتبر تلك المرة هي الأولى التي لا يتواجد فيها المنتخب السعودي في كأس العالم منذ 16 عاما بعد أن اعتاد على تواجده بصفة مستمرة في المحافل الدولية وتشريف الكرة الخليجية والأسيوية والعربية من خلال مشاركته في منافسات كأس العالم.

وأكدت الجماهير أن البرتغالي جوزيه بيسيرو المدير الفني للفريق أضاع بسهولة فرصة الفوز بالمباراة بسبب التشكيلة التي خاض بها الفريق المباراة، هذا بالإضافة إلى عدم إمكانية تعامله مع اللقاء ليتلقى خروجًا غريبًا من نوعه أمام الأحمر البحريني بالتعادل معه بهدفين لكل منهما في الرياض بعد أن تعادلا إيجابيًا بهدف لكل منهما في المنامة، ليكون خروج الأخضر أمرًا لا محالة، ويخيم الحزن على وجوه الجماهير السعودية.

من جانبه، قدم الرئيس العام لرعاية الشباب رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم الأمير سلطان بن فهد في تصريحٍ لجريدة "الرياضية" السعودية اعتذاره للجماهير بعد إخفاق المنتخب السعودي في التأهل لنهائيات كأس العالم، مؤكدًا أن الأخضر لم يقدم المستوى المطلوب، حيث كان بإمكاننا أن نتحاشى هدف التعادل، لكن بصفة عامة لم نقدم المستوى المطلوب.

قال إن بيسيرو واللاعبين يتقاسمون مسئولية الهزيمة، ولن نلقيها على أحد بعينه، معترفًا بأنه لن يتم الاستعجال في اتخاذ قرار بإقالة المدير الفني للمنتخب السعودي.

وبرر بيسيرو الخروج السعودي بالقول بأننا أضعنا فرصا كثيرة في الشوط الأول كانت كفيلة بحسم النتيجة، وحاول بين شوطي المباراة أن يوجه اللاعبين للالتزام بالصبر والهدوء وعدم الاستعجال لثقته بإحراز هدف آخر، وهو ما تحقق لنا في الوقت الإضافي، ولكن مع الأسف فإن البحرين أدرك التعادل وسط غفلةٍ من لاعبينا.

وأشار بيسيرو إلى أنه المسئول الأول عن خروج المنتخب السعودي، و"ليس من الشجاعة أن أقدم استقالتي" كونه يملك عقدًا ساريًا مع الاتحاد السعودي لكرة القدم لمدة موسمين.

على الجانب الآخر، أكد مدرب المنتخب البحريني الأول لكرة القدم التشيكي ماتشالا أن مباراته مع المنتخب السعودي كانت خطيرة جدًا وقوية وصعبة على المنتخبين؛ لكون الفرص كانت نادرة طوال شوطي المباراة.

وأوضح أنه من خلال مجريات الشوط الثاني فقد لعبنا على دفاع المنطقة تحسبا للضغط، ووسط غفلة من مدافعينا أحرزت السعودية هدفها الثاني في وقت حرج، كما فعلنا نحن عندما عادلنا النتيجة في وقت صعب.

وبيّن ماتشالا بأن أصعب ما في المباراة كان في قلة تركيز اللاعبين، لقد افتقدت صانع الألعاب والقائد محمد سالمين، ومع ذلك نجحنا في تحقيق هدفنا.