EN
  • تاريخ النشر: 24 فبراير, 2009

قد يتسبب في إقالة مدربه الجزائري جيلاس يثير أزمة في سيلتا فيجو

جيلاس أثار العديد من المشاكل

جيلاس أثار العديد من المشاكل

قد يتسبب اللاعب الدولي الجزائري كمال فتحي جيلاس في إقالة مدرب فريقه سيلتا فيجو الإسباني، إثر الفوضى التي أحدثها اللاعب مع زميلين له في الفريق، قبل تنفيذ ضربة الجزاء في اللقاء الماضي ضد إيبار، في بطولة الدرجة الثانية الإسبانية يوم الأحد الماضي.

قد يتسبب اللاعب الدولي الجزائري كمال فتحي جيلاس في إقالة مدرب فريقه سيلتا فيجو الإسباني، إثر الفوضى التي أحدثها اللاعب مع زميلين له في الفريق، قبل تنفيذ ضربة الجزاء في اللقاء الماضي ضد إيبار، في بطولة الدرجة الثانية الإسبانية يوم الأحد الماضي.

ودخل جيلاس في جدال كبير مع زميليه، حيث أصر كل منهم على تنفيذ الضربة، التي ضيعها جيلاس بالرغم من أن مدربه أمر لاعبا آخر بتنفيذها.

ونقلت صحيفة "الخبر" الجزائرية -يوم الثلاثاء، عن تقارير صحفية إسبانية أمس- أن إدارة سيلتا فيجو قد تقيل المدرب بسبب تدهور نتائج الفريق، كما أبدت استياءها لعدم تحكمه في تصرفات لاعبيه داخل الملعب ومنهم جيلاس.

وسبق للدولي الجزائري أن أثار نفس المشكلة في مباراة كاستيون في المسابقة ذاتها، التي يحتل فيها سيلتا فيجو المركز 15 ضمن 22 فريقا، برصيد 33 نقطة، ما يبعده بشكل نهائي عن الصعود للدوري الممتاز.

يذكر أن جيلاس -25 عاما- قد انتقل إلى سيلتا فيجو العام الماضي، قادما من فيتوريا جيماريش البرتغالي في صفقة انتقال حر.