EN
  • تاريخ النشر: 05 يناير, 2011

كذب ما تردد في الصحف اليونانية الجزائري جبور ينفي شجاره مع مدربه في أيك أثينا

جبور ينفي مفاوضاته مع باناتينايكوس

جبور ينفي مفاوضاته مع باناتينايكوس

أكد اللاعب الجزائري الدولي رفيق جبور المحترف في صفوف نادي أيك أثينا اليوناني، عدم حدوث شجار بينه وبين مدرب الفريق الإسباني مانويل خيمنيز، كما نشرت بعض الصحف اليونانية، نافيًا ما تردد عن تفاوضه مع نادي باناتينايكوس الغريم التقليدي لأيك الذي عبر عن رغبته في ضمه.

أكد اللاعب الجزائري الدولي رفيق جبور المحترف في صفوف نادي أيك أثينا اليوناني، عدم حدوث شجار بينه وبين مدرب الفريق الإسباني مانويل خيمنيز، كما نشرت بعض الصحف اليونانية، نافيًا ما تردد عن تفاوضه مع نادي باناتينايكوس الغريم التقليدي لأيك الذي عبر عن رغبته في ضمه.

وقال جبور: "إن ما قيل كله كذب. لم يسبق أن قللت من احترامي أحدًا، سواء المدرب أو زملائي. وخلال الاجتماع الذي حضرناه مع المدرب قال إن الأمور جيدة في التدريبات، وتحدثنا حوالي نصف ساعة، وكل الأمور كانت على ما يرام، ولا يوجد أية مشكلات بيننا، وكل ما قيل مجرد أكاذيب"؛ وذلك حسب ما ذكرت صحيفة "النهار الجديد" الجزائرية.

وفيما يخص عدم تجديده العقد حتى الآن، قال المهاجم الجزائري: "لقد أكدت لرئيس النادي في شهر سبتمبر/أيلول من العام الماضي، أني أرغب في البقاء في أيك ولا أريد المغادرة، وأكدت له أني مستعد لتجديد عقدي في أي وقت، لكنهم أجلوا ذلك، وحتى الآن لم يطلب مني أحد الحضور إلى المكتب للتفاوض حول عقدي، ولم أرفض لقاء رئيس النادي.. هذا كذب".

وأضاف: "لم أحدد مطالب مالية مبالغًا فيها، وكل ما تحدثت عنه مع رئيس النادي كان موافقتي على تجديد العقد فقط في شهر سبتمبر/أيلول، وحتى الآن لم نتحدث عن القيمة المالية".

ونفى جبور ما يتردد عن دخوله في مفاوضات مع نادي باناتينايكوس الغريم التقليدي لأيك في اليونان الذي أبدى رغبته في ضمه خلال الفترة الماضية، مبررًا حضور مباراة باناتينايكوس وبرشلونة الإسباني الأخيرة برغبته في مشاهدة فريقه المفضل برشلونة.

على صعيد متصل، كشفت تقارير صحفية فرنسية ويونانية أن نادي لانس الفرنسي دخل السباق من أجل ضم المهاجم الجزائري رفيق جبور إلى صفوفه خلال فترة الإعارة الشتوية، على اعتبار أن عقده انتهى مع نادي أيك أثينا اليوناني منذ انطلاق فترة الانتقالات الشتوية.