EN
  • تاريخ النشر: 23 يونيو, 2009

رغم الصراع على بطاقة التأهل للمونديال الجزائريون يتعاطفون مع الفراعنة في أزمة العاهرات

إجماع على براءة لاعبي مصر

إجماع على براءة لاعبي مصر

أظهر زوار mbc.net تعاطفا كبيرا مع نجوم المنتخب المصري في قضية "العاهرات" واتهام لاعبي مصر بالسهر برفقة فتيات ليل عقب الفوز على إيطاليا في بطولة القارات، رغم الصراع الكبير الذي يحتدم بين البلدين لحجز بطاقة التأهل عن المجموعة الثالثة للتصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال 2010.

  • تاريخ النشر: 23 يونيو, 2009

رغم الصراع على بطاقة التأهل للمونديال الجزائريون يتعاطفون مع الفراعنة في أزمة العاهرات

أظهر زوار mbc.net تعاطفا كبيرا مع نجوم المنتخب المصري في قضية "العاهرات" واتهام لاعبي مصر بالسهر برفقة فتيات ليل عقب الفوز على إيطاليا في بطولة القارات، رغم الصراع الكبير الذي يحتدم بين البلدين لحجز بطاقة التأهل عن المجموعة الثالثة للتصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال 2010.

وكان الإعلامي المصري الشهير عمرو أديب قد قال في برنامجه "القاهرة اليوم" على شبكة قنوات "أوربيت" عقب هزيمة المنتخب المصري أمام أمريكا: "إن المنتخب انهزم بسبب النجاسة وسهرهم عقب مباراة إيطاليا مع فتات ليل وسرقة الفتيات لهم".

ورغم أن التعاطف كان كبيرا من جميع زوار mbc.net مع أزمة المنتخب المصري، خاصة وأن هذا الجيل من اللاعبين يعرف في مصر بمنتخب "الساجدين" لتكرار السجود بعد كل مباراة، إلا أن الجزائريين تمسكوا بضرورة الصعود للمونديال رغم تعاطفهم مع المصريين.

وقال العضو (إسلام الجزائري): "لا يجوز ما يقال على اللاعبين.. كل هذا لأنهم خسروا؟! عندما ربحت الكل كان يشيد لهم، والآن بعد الخسارة فعلتم فعلتكم وانقلبتم عليهم، ليسوا هكذا المشجعون".

أما بنت الجزائر فقالت: "والله أنا أحب مصر وأغار عليها ولا أحب أن يقال كل هذا على أولاد أم الدنيا، ومع احترامي للشعب المصري، فإن الإعلام المصري هو السبب وراء كل هده المشاكل أولا".

وقال نبيل من الجزائر: "سبحان الله بين عشية وضحاها انقلب المنتخب المصري من بطل إلى بصل، والله حرام عليكم يا إعلاميين، هل يعقل أن تطعنوا في شرف ناس محترمين يشهد لهم العدو قبل الصديق بحسن الأخلاق؟ وتساءل: هل يعقل أن يصدق عمرو أديب الصحافة الصفراء ويكذب إخوانه؟

أما عادل الجزائري فقال: "أظن أن النتيجة منطقية لأبعد الحدود؛ لأن المصريين لعبوا بكل برودة، ولا أظن أن المنتخب المصري يقع في الدعارة، إلا بعض اللاعبين ممن تلهيهم الدنيا، وبالتوفيق لكم في التصفيات، وأتمنى أن تتأهلوا لكاس إفريقيا؛ لأن الجزائر ضمنت كأس العالم.

وأعربت ميمي الجزائرية عن عدم تصديقها لتلك الأكاذيب قائلة: "نحن في الجزائر لم نصدق أبدا هذه، فهي ليست جديدة على كل من يريد الإطاحة بأي نجاح عربي إسلامي، وندعو كل من سولت له نفسه باتهام وقذف أشقائه أن يتقي يوما سيقف فيه بين يدي ربه، فماذا سيجيبه يا ترى؟ وما هذه إلا شائعة لتغطية سوء التسيير والتنظيم والاستقبال.

وحث أكرم الجزائري الجماهير المصرية على الوقوف بجانب منتخب مصر، ويكفي فخرا النتائج التي حققها الفراعنة أمام البرازيل وإيطاليا.

وطالب أبوأيوب الجزائري بالكف عن المزايدات على مصر، مشيرا إلى أن عمرو أديب عليه التوقف عن مثل تلك التصريحات؛ لأن الرياضة رابح وخاسر، لكن تبقى في حدود الروح المقبولة.

أما عيسى الجزائري فقال: "أهنئ المنتخب الجزائري على فوزه على زامبيا، وأقول عيب على الإعلام المصري الذي اتهم اللاعبين المصرين بالنجاسة، وكان الأجدر بعمرو أديب أن يساند ويدعم اللاعبين في محنتهم. قائلا: نحن في الجزائر نحب ونحترم أبوتريكة لأخلاقه ووقوفه إلى جانب الإخوان الفلسطينيين وأهلنا في غزة.

كذلك أوضحت آمال الجزائرية: "لا أصدق أيّ شيء، وأتمنى أن تظهر الحقيقة؛ لأن الأمور عندما تصل إلى هذا الحدّ لا يجب السكوت، وعلى الاتحاد المصري أن يتصرف، وأن يرد الاعتبار للاعبين.

وتواصلت ردود الأفعال بشكل كبير من زوار mbc.net في جميع أنحاء العالم العربي، فقالت سارة الخالدي من العراق: "أقول أن منتخب مصر قدم مباريات رائعة وعمل كل ما يمكن وتحيه لهم ولكل مصري، لقد أمتعونا كثيرا، ولا يجوز كل ذلك الانتقاد لخسارتهم أمام أمريكا.

وأضاف العضو (سعوووودي): بعد هذا المستوى المشرف لمصر وللعرب، يتم اتهام لاعبي مصر، ولا أعرف لماذا.. لقد نجح الفراعنة في كسر رأس أبطال، وكلنا مع مصر، ومع كل فريق عربي يشرفنا، متمنيا التقدم والازدهار للمنتخب السعودي.

وأردف (سعودي وأفتخر) المنتخـــب المصري مستحيـــل أن يقترف مثل هذه الأفعال، وشكرا للمنتخب المصري الذي أسعد ملايين الملايين، حتى لو كانت أياما قليله ولكن شكرا.

وقال العضو (لبناني أصيل): "أنا أعتقد وأكاد أجزم أن المنتخب المصري بريء من هذه المهاترات، والله العظيم أول منتخب عربي بعرف أنه متدين جدًّا وملتزم بالصلاة.

وأضافت (عراقيه وأفتخر2009): هذا الكلام لا يجوز.. فاللاعبون قدموا ما عندهم ونفتخر بهم ويكفي أنهم أثبتوا للعالم أنهم أقوياء ورفعوا رؤوسنا.

وختمت العضوة (sky المغربية): "لا ترموا الناس في أعراضهم، واتقو الله وامسكوا ألسنتكم عن المنتخب المصري الذي قدم كثيرا في بطولة القارات.