EN
  • تاريخ النشر: 18 أغسطس, 2009

طمأن الجماهير السعودية عن حالته الصحية الجابر: تعافيت من أنفلونزا الخنازير.. وأمارس حياتي الطبيعية

طمأن سامي الجابر المدير العام لفريق الهلال لكرة القدم، الجماهير السعودية على صحته، بعد تجاوزه الوعكة الصحية التي ألمت به، إثر إصابته بمرض أنفلونزا الخنازير.

طمأن سامي الجابر المدير العام لفريق الهلال لكرة القدم، الجماهير السعودية على صحته، بعد تجاوزه الوعكة الصحية التي ألمت به، إثر إصابته بمرض أنفلونزا الخنازير.

وأكد سامي الجابر -في تصريحات صحفية، عقب انتهاء تدريبات الهلال يوم الاثنين- أنه تعافى من أنفلونزا الخنازير التي داهمته قبل عدة أيام، مشيرا إلى أنه استخدم بعض الأدوية التي شعر معها بالتعافي، وأن الأطباء منحوه الضوء الأخضر لممارسة عمله دون أية قيود.

وأضاف الجابر «تعرضت لأنفلونزا حادة في اليومين الماضيين، ولم أتمكن من الحضور إلى مقر النادي، وخضعت لبعض الفحوص الطبية التي أثبتت أنني أعاني مرض أنفلونزا الخنازير».

ولزم الجابر المستشفى لمدة 3 أيام، أجرى خلالها الفحوصات اللازمة قبل أن يغادره خلال اليومين الماضيين؛ حيث غاب عن الحضور إلى النادي؛ مما تسبب في إلغاء المؤتمر الذي كان سيعقده إلى جانب البلجيكي جيريتس، البرازيلي نيفيز، والكوري لي يونج؛ الذي حدد له موعدا جديدا الخميس المقبل.

على الجانب المقابل، اجتمع سامي الجابر مع محمد نامي وماجد المرشدي لاعبي الفريق؛ حيث شوهد الجابر يتحدث بحدة مع الأخير.

وكان الفريق الكروي قد أكمل تدريباته التحضيرية يوم الاثنين تأهبًا لانطلاق الدوري السعودي للمحترفين، وقام المدير الفني للفريق البلجيكي يريك جيريتس بشرح الخطط التكتيكية للاعبين؛ لتطبيقها خلال المباريات المقبلة.

وكانت مواقع ومنتديات إنترنت عديدة تناقلت خبر إصابة الجابر؛ لتصيب الجماهير السعودية وخاصة الهلالية بصدمة كبيرة.. الأمر الذي دفع مسؤولي الزعيم للخروج عن صمتهم وتصديق الخبر، والتأكيد على أن الحالة الصحية للنجم السعودي السابق مطمئنة ومستقرة.