EN
  • تاريخ النشر: 26 فبراير, 2009

بعد 13 عاما قضاها في الكالتشيو التشيكي نيدفيد يودع الملاعب نهاية الموسم

نيدفيد يكتب سطور النهاية مع اليوفي

نيدفيد يكتب سطور النهاية مع اليوفي

أعلن التشيكي بافل نيدفيد لاعب وسط نادي يوفنتوس الإيطالي أنه سيختتم مسيرته الكروية هذا العام بعدما فشل في التوصل لاتفاق مع فريقه من أجل تمديد عقده لموسم آخر ليلحق بالإيطالي باولو مالديني نجم ميلان الذي أعلن نية الاعتزال رسميا نهاية الموسم أيضا.

أعلن التشيكي بافل نيدفيد لاعب وسط نادي يوفنتوس الإيطالي أنه سيختتم مسيرته الكروية هذا العام بعدما فشل في التوصل لاتفاق مع فريقه من أجل تمديد عقده لموسم آخر ليلحق بالإيطالي باولو مالديني نجم ميلان الذي أعلن نية الاعتزال رسميا نهاية الموسم أيضا.

وذكر موقع "سبورت ميديا سيت" أن اللاعب حاول تمديد عقده لموسم آخر على الأقل ولكن لم يفاتحه أحد من مسؤولي السيدة العجوز في أمر التجديد، لذلك جاء قراره بالاعتزال نهاية الموسم دون النظر إلى العروض المقدمة إليه من الأندية الأخرى والتي تبحث دائما عن التعاقد معه رغم كبر سنه.

ويأمل نيدفيد -36 عاما- في الفوز بدوري أبطال أوروبا والتي يشارك فيها للمرة الأخيرة في مسيرته هذا الموسم ولكن هزيمة الفريق في مباراة الذهاب في دور الـ16 أمام تشيلسي على ملعب ستامفورد بريدج قد تطيح بهذا الحلم، الذي عجز عن تحقيقه طوال مسيرته بالرغم من اقترابه بشدة من إحراز اللقب عام 2003 حينما اصطدم بفريق ميلان وخسر بركلات الجزاء الترجيحية 2-3.

ورغم التقارير التي تفيد بأن اللاعب سيودع المستطيل الأخضر نهاية الموسم الجاري إلا أن هناك شائعات تقول إن نيدفيد سيستمر عاما إضافيا؛ حيث ينوي مسؤولو يوفنتوس "البيانكونييري" فتح مفاوضات التجديد مع اللاعب مرة أخرى خلال الأسابيع المقبلة.

ويلتقي اليوفي مع تشيلسي في لقاء العودة من دور الـ16 على ملعب ديلي ألبي في تورينو معقل الفريق الإيطالي الشهر المقبل، وإذا تخطى يوفنتوس الفريق الإنجليزي ربما يكون ذلك دافعا قويا للنجم التشيكي لإعلان البقاء عاما آخر داخل صفوف اليوفي.