EN
  • تاريخ النشر: 17 مارس, 2009

دعوة للروح الرياضية بعيدًا عن التعصب البلدوزر زكي والصقر حسن بنبرة تحدٍ: مصر ستلعب في المونديال

زكي يسعى لقيادة بلاده إلى كأس العالم

زكي يسعى لقيادة بلاده إلى كأس العالم

أبدى الثنائي المصري لاعب الوسط أحمد حسن "الأهليوالمهاجم عمرو زكي "ويجان أثلتيك الإنجليزي" ثقتهما في تأهل منتخب بلادهما للمشاركة في نهائيات كأس العالم المقبلة في جنوب إفريقيا عام 2010، مع تقديرهما الكامل لقدرات منافسهم الأقوى في المجموعة الثالثة الفريق الجزائري الذي طوَّر من قدراته خلال الفترة الماضية.

  • تاريخ النشر: 17 مارس, 2009

دعوة للروح الرياضية بعيدًا عن التعصب البلدوزر زكي والصقر حسن بنبرة تحدٍ: مصر ستلعب في المونديال

أبدى الثنائي المصري لاعب الوسط أحمد حسن "الأهليوالمهاجم عمرو زكي "ويجان أثلتيك الإنجليزي" ثقتهما في تأهل منتخب بلادهما للمشاركة في نهائيات كأس العالم المقبلة في جنوب إفريقيا عام 2010، مع تقديرهما الكامل لقدرات منافسهم الأقوى في المجموعة الثالثة الفريق الجزائري الذي طوَّر من قدراته خلال الفترة الماضية.

وقال قائد المنتخب المصري حسن الملقب بالصقر في حوارٍ حصري لجريدة الهداف الجزائرية: "أعتقد أننا الأفضل في الفترة الأخيرة، والدليل حصول مصر على آخر بطولتين إفريقيتين عامي 2006 و2008، لكن ندرك جيدًا أن هذا ليس كل شيء؛ فالوصول إلى المونديال يتطلب مواصلة الأداء القوي والاجتهاد والتركيز في كافة المباريات حتى لا نخسر نقاطًا مؤثرة في مشوار المنافسة على بطاقة الصعود إلى كأس العالم".

وأضاف حسن أن مشواره الطويل مع كرة القدم واحترافه الخارجي في أوروبا ومشاركته مع منتخب مصر منذ عام 1997 والعودة مؤخرًا للعب في النادي الأهلي مازال ينقصها تحقيق حلم اللعب في كأس العالم، مؤكدًا أنه سيجتهد لتحقيق تلك الأمنية ولا يريد الفشل تلك المرة، مع اعترافه بارتفاع مستوى اللاعبين الجزائريين في الفترة الأخيرة بشكلٍ يؤهل الجزائر للعودة إلى الواجهة من جديد في مناخٍ يسوده الاستقرار.

وطالب لاعب النادي الأهلي الجماهير الجزائرية بعدم استمرار الغضب بسبب التصرفات الأخيرة لكل من إبراهيم وشقيقه حسام حسن، خاصةً أن انفعالهما الزائد كان نابعًا من غيرتهما الزائدة على فريقهما "النادي المصري البورسعيديوبالتالي لم يستطيعا تملك أعصابهما، ولكنهما لم يقصدا الإساءة للجمهور الجزائري لأن مشكلتهما كانت مع الحكم.

فيما وصف عمرو زكي طموح المنتخب المصري بالتأهل إلى كأس العالم بالحق المشروع، فهذا الأمر ليس له علاقة بكون الجزائر ضمن المجموعة نفسها، لأنه وزملاءه يريدون بالفعل اللعب في المونديال بغض النظر عن المنافسين في التصفيات، فيجب أن يعلم الجميع سواء في مصر أو الجزائر أن المباراة بين الفريقين ليست إلا كرة قدم، وعلى كل طرف تمثيل بلاده بالشكل اللائق في إطار الاحترام المتبادل.

وأوضح زكي أن هناك من يحاول زيادة وتيرة التوتر بين اللاعبين المصريين والجزائريين، قائلاً: "نذير بلحاج لاعب بورتسموث الإنجليزي صديقي ولا يوجد بيننا أي حساسيات رغم أنه في الهيكل الأساسي لفريق بلاده، وهذا دليل على كذب كل ما يقال عن العلاقات السيئة بين لاعبي المنتخبين، فكلنا عرب في نهاية الأمر، وعلى كل طرف بذل قصارى جهده لتحقيق هدفه باللعب في المونديال".

وتمنَّى مهاجم ويجان من الجماهير الجزائرية أن تواصل تأييدها لمنتخبها لكن دون الإفراط في التعصب الذي يؤدي إلى العنف والشغب، بحيث يكون اللاعبون في مأمن عن أي سباب أو مقذوفات صلبة، فالفريق الذي سيتأهل للمونديال يجب أن يكون أحسن ممثل وبوسعه تحقيق نتائج طيبة.

كان حسن شحاتة المدير الفني استدعى سبعة محترفين للقاء زامبيا في الجولة الأولى من التصفيات المؤهلة لكأس العالم يوم 29 مارس/آذار، وهم: عمرو زكي "ويجان الإنجليزيومحمد زيدان "بروسيا دورتموند الألمانيحسني عبد ربه "أهلي دبيأحمد حسام "ويجان الإنجليزيمحمد شوقي "ميدلسبره الإنجليزيعماد متعب "اتحاد جدة السعوديوعصام الحضري "سيون السويسري".

ويواجه المنتخب المصري نظيره الجزائري في الجولة الثانية من التصفيات يوم 7 يونيو/حزيران في الجزائر.