EN
  • تاريخ النشر: 21 يوليو, 2011

تخطى فنزويلا بركلات الترجيح 5-3 الباراجواي يصعد إلى نهائي كوبا أمريكا دون تحقيق أي فوز

فرحة لاعبي الباراجواي

فرحة لاعبي الباراجواي

صعد منتخب الباراجواي إلى المباراة النهائية في بطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية لكرة القدم "كوبا أمريكا" التي تستضيفها الأرجنتين دون أن يحقق أي فوز، بعد تخطي عقبة نظيره الفنزويلي 5-3 بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي في الدور نصف النهائي على ملعب مالفيناس أرخنتيناس في مدينة مندوزا.

صعد منتخب الباراجواي إلى المباراة النهائية في بطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية لكرة القدم "كوبا أمريكا" التي تستضيفها الأرجنتين دون أن يحقق أي فوز، بعد تخطي عقبة نظيره الفنزويلي 5-3 بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي في الدور نصف النهائي على ملعب مالفيناس أرخنتيناس في مدينة مندوزا.

وتعادل الباراجواي في مبارياته الثلاث في المجموعة الثانية من الدور الأول، مع الإكوادور بدون أهداف، ثم البرازيل 2-2، وأخيرا فنزويلا 3-3، وفي الدور ربع النهائي التقى مع منتخب البرازيل وأقصاه بركلات الترجيح (2-صفر) بعد انتهاء المباراة بالتعادل السلبي، ثم كانت مباراة فنزويلا اليوم التعادل الخامس للباراجواي في البطولة قبل أن تفوز 5-3 بركلات الترجيح.

وستلعب الباراجواي في نهائي البطولة يوم الأحد مع الأوروجواي، في حين تلعب فنزويلا على المركزين الثالث والرابع أمام البيرو يوم السبت.

جاءت المباراة في مجملها مملة جدا لم تشهد الكثير من الفرص، ولعل أبرز الفرص التي شهدتها المباراة رأسية من مدافع منتخب الباراجواي فيرون، ولكن حارس مرمى منتخب فنزويلا تصدى لها وذلك في الدقيقة السابعة من بداية المباراة.

في آخر عشر دقائق في الشوط الأول نشط أداء منتخب فنزويلا وأُلغي لهم هدف بداعي التسلل، وتصدت العارضة لرأسية روندون قبل أن تعود إلى مارتينيز وتصدى لها هذه المرة فيار، حارس باراجواي.

أما الشوط الثاني فكان من أسوأ أشواط البطولة، ولم يكن هناك أي هجمة أو تسديدة على مرمى الفريقين، وانحصرت الكرة في وسط الملعب، وتعرض العديد من اللاعبين للإصابات، وتوقف اللعب كثيرا، ليلجأ الفريقين إلى الوقت الإضافي.

ففي الشوط الأول الإضافي سيطر منتخب فنزويلا وأتيحت له فرصتين، إحداهما في القائم من تسديدة خوردادو، وتصويبة من ضربة حرة مباشرة عن طريق مارتينز تصدت لها العارضة.

الشوط الإضافي الثاني مر سريعا بدون أي هجمات تذكر ليحتكم الفريقان لضربات الجزاء الترجيحية.

وتمكن كل من جوزا، باريوس، روزالس، مارتينز، وفيرون من التسجيل لمنتخب باراجواي، وسجل لمنتخب فنزويلا كل من أردو رادو، بيريز، وبريدكو وتصدى فيار -حارس باراجواي- لركلة لوسينا، ليصعد منتخب باراجواي إلى نهائي البطولة لملاقاة منتخب أوروجواي.