EN
  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2012

الاشتباكات في الوحدة مستمرة

شعار نادي الوحدة السعودي

شعار نادي الوحدة السعودي

حالات الاعتداءات الشخصية في نادي الوحدة السعودي تكررت بعد الحادثة الأولى التي حدثت بين المدرب التونسي عادل الأطرش ولاعب كرة القدم عبد العزيز الكلثم

  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2012

الاشتباكات في الوحدة مستمرة

تكررت حالات الاعتداءات الشخصية في نادي الوحدة السعودي بعد الحادثة الأولى التي حدثت بين المدرب التونسي عادل الأطرش ولاعب كرة القدم عبد العزيز الكلثم في غرفة الملابس بملعب مدينة الملك عبد العزيز الرياضية عقب خسارة فريق الوحدة أمام فريق الشعلة في دوري الدرجة الأولى.

وشهد النادي أمس مشاجرة أخرى بين مدير الأكاديمية عائض القحطاني ولاعب النادي السابق بشير نونو، وذلك حسبما ذكرت صحيفة "عكاظ" السعودية.

وتشير المصادر إلى أن سبب الحادثة يعود إلى يوم أمس الأول عندما نزل نونو، الذي يعمل حاليا مدربا لأحد فرق الأحياء بمكة المكرمة، إلى الملعب خلال مناورة البراعم على ملعب النادي، وذلك للحديث مع أحد اللاعبين ووالده بنية نقله لأحد أندية الغربية.

والتقي القحطاني والنونو بعد نهاية المناورة في مكتب سكرتير النادي؛ إذ وجه الأول عتابه للثاني بعد أن تكرر منه خطف اللاعبين المميزين من أكاديمية الوحدة ونقلهم إلى أندية أخرى، ثم ارتفعت الأصوات بين الطرفين لينتهي الموقف بعد تدخل المتواجدين، ليتجدد الخلاف في اليوم التالي (أمسالذي وصل لحد التشابك بينهما في منصة الملعب والذي أنهاه تدخل الحضور.

وعقب فض الاشتباك توجه النونو لتقديم شكوى إلى قسم الشرطة لاعتداء القحطاني عليه، واختار القحطاني في المقابل المحكمة الشرعية الكبرى بمكة المكرمة لرفع قضية ضد النونو سجل فيها تجاوزات النونو وتلفظه عليه بالسباب والشتائم والقذف في حضرة عدد من الشهود في سكرتارية النادي للمطالبة بحقه الشرعي.